سياسة

العفو الدولية: مليشيا الحوثي تتحصن بمستشفى في الحديدة

قالت إن ذلك يمثل انتهاكا للقانون الدولي الإنساني

الخميس 2018.11.8 04:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 384قراءة
  • 0 تعليق
مليشيا الحوثي تواصل انتهاك القانون الإنساني

مليشيا الحوثي تواصل انتهاك القانون الإنساني

قالت منظمة العفو الدولية، الخميس، إن مليشيا الحوثي، تنتهك القانون الدولي الإنساني، بعد تحصن مسلحيها في أحد مستشفيات مدينة الحديدة، غربي اليمن.

وذكرت المنظمة، في بيان صحفي، أنه في تطور مقلق للغاية، وصل مسلحو جماعة الحوثي إلى مستشفى في الحديدة، واتخذوا مؤخراً مواقع فوق سطح المستشفى، ما وضع العديد من المدنيين داخل المبنى في خطر شديد، كما أن ذلك يشكّل "خرقا للقانون الإنساني".

ونقل البيان عن سماح حديد، مديرة حملات الشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية، أن "هذا تطور يمكن أن تكون له عواقب مدمرة على العاملين الطبيين بالمستشفى وعشرات المرضى المدنيين، بما في ذلك العديد من الأطفال، الذين يعالجون هناك".

وأضافت: "ينتهك وجود مسلحي الحوثي على سطح المستشفى القانون الإنساني الدولي".

مليشيا الحوثي تواصل انتهاك القانون الإنساني

ومنذ أيام أحرزت القوات اليمنية بالحديدة تقدما متسارعا، حيث نجحت في تحرير العديد من الأحياء والمواقع والمقرات الحيوية، بإسناد فعال من قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، في حين لجأ الحوثيون المدعومون من إيران إلى التمركز في المستشفيات والمساكن المدنية.


تعليقات