سياسة

عيد ميلاد ملكي للرئيس الجمهوري ماكرون.. سخرية بفرنسا

الأحد 2017.12.17 01:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 370قراءة
  • 0 تعليق
شامبورد مؤسس منذ نحو 500 عام

قطر شامبورد مؤسس منذ نحو 500 عام

أثار إعلان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون احتفاله بيوم ميلاده الـ40 في أجواء ملكية في قصر شامبورد، مساء السبت المقبل، انتقادات واسعة، خاصة في أوساط المعارضة.

وحسب ما كشفته صحيفة "لا نوفل ريببليك" الفرنسية، فإن ماكرون قرر الاحتفال بيوم ميلاده في قصر شامبورد، الموصوف بأنه التحفة الفنية الأثرية لإقليم لوار الفرنسي (على الساحل الغربي من البلاد)، وتصنفه منظمة اليونسكو ضمن التراث العالمي.

قصر شامبورد الملكي

وقصر شامبورد مشيد قبل أكثر من 5 قرون في عهد الملك فرنسوا الأول (1494-1547)، وسعة القصر من غرف وشرفات ما بين 60 إلى 600 فرد، ويستقبل سنوياً قرابة مليون زائر.

وأعلنت "الرئاسة الفرنسية" أن "الرئيس ماكرون وزوجته (بريجيت) يقضيان عطلة نهاية الأسبوع في "لوار"، بالقرب من قصر شامبورد، "على النفقة الشخصية لرئيس الجمهورية"، حسب موقع "20 مينيت" الإخباري الفرنسي.

ووفقاً لوسائل الإعلام فإن ماكرون وزوجته، ونحو 15 من الأقرباء، كانوا مدعويين لوليمة عشاء على فطائر في قصر شامبورد، مساء الجمعة الماضية، حسب رواية أحد الطهاة"، قبل أن يقوم بجولة في القصر".

وأثارت تلك التصريحات المعارضة الفرنسية، حيث تساءل زعيم حركة "فرنسا الأبية" (يسارية) جان لوك ميلانشون: "لماذا تحتفل بيوم ميلادك في شامبورد، يا لها من فكرة مضحكة، لماذا يقوم شخص جمهوري باستخدام الرموز الملكية؟"، حسب صحيفة "لوفيجارو" الفرنسية.

وفرنسا من الدول الأوروبية التي رفضت الإبقاء على الملكية ولو بشكل رمزي عقب ثورتها التي اندلعت 1789، وأعلنت الجمهورية، عكس دول أخرى أبقت على الملكية بشكل رمزي، مثل بريطانيا وبلجيكا والسويد وهولندا وإسبانيا.

وكتب النائب اليميني عن مدينة إيسون الفرنسية، وزعيم حركة "فرنسا تنتفض" نيكولا دوبون إينان في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" قائلاً: "بينما يعاني الفرنسيون من الضرائب، وانعدام الأمن، والهجرة، يحتفل السيد ماكرون بميلاده الـ40 في قصر شامبورد مع قلة (أولجراشية) من نخبة الشعب".

وفي تغريدة لنائب بحزب الجبهة الوطنية (يمين) جيبلبرت كولار قال فيها: "ماكرون يحتفل 40 عاماً في قصر شامبورد الملكي.. الملك يتسلى".

والتدوينة مصحوبة بصورة مركبة لوجه ماكرون على جسد ملك من ملوك العصور الوسطى. 

سخرية المعارضة من احتفال ماكرون بعيد ميلاده في أجواء ملكية

فيما كتبت سيناتور من حزب الخضر الاشتراكي استر بنباسا: "رقمان مميزان اليوم، ماكرون يحتفل بعيد ميلاده الـ40 في قصر شامبورد، بالتزامن مأساة 1.24% إعادة تقييم الحد الأدنى للأجور في مطلع يناير/كانون الثاني المقبل".

انتقادات لاحتفال ماكرون بعيد ميلاده في أجواء ملكية رغم الصعوبات الاقتصادية

تعليقات