سياسة

وزير إسرائيلي يقتحم الأقصى وشرطة الاحتلال تحاصر قبة الصخرة

الإثنين 2019.1.14 12:57 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 276قراءة
  • 0 تعليق
أبواب قبة الصخرة مغلقة

أبواب قبة الصخرة مغلقة

اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أرئيل، برفقة عشرات المستوطنين، صباح الإثنين، المسجد الأقصى المبارك، في وقت حاصرت فيه شرطة الاحتلال قبة الصخرة بعد احتكاك مع حراس المسجد.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس لـ"العين الإخبارية" إن حراس المسجد الأقصى أغلقوا أبواب قبة الصخرة بوجه شرطة الاحتلال بعد طلب الحراس من أحد أفراد قوات الاحتلال إزالة قبعة المتدينين (الكيباه) عن رأسه قبل الدخول إليها".

وأضافت أن "الشرطي الإسرائيلي رفض طلب الحراس، وعلى إثر ذلك تم إغلاق أبواب قبة الصخرة لمنع دخولهم إلى قبة الصخرة".


وأشارت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس إلى أن الشرطة الإسرائيلية حاصرت أبواب قبة الصخرة في محاولة لإجبار حراس المسجد على السماح للشرطي بالدخول.

وتقوم عناصر من الشرطة الإسرائيلية بجولات داخل قبة الصخرة والمسجد القبلي في ساعات الصباح وبعد إغلاق المسجد بحجة الاحتياطات الأمنية.


على الصعيد ذاته، فقد اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أرئيل المسجد الأقصى تحت حراسة شرطة الاحتلال.

وقالت دائرة الأوقاف إن أرئيل اقتحم المسجد من خلال باب المغاربة برفقة عدد من المتطرفين الإسرائيليين.

ووفق دائرة الأوقاف الإسلامية، سجل عام 2018 رقما قياسيا في عدد المقتحمين للمسجد؛ حيث بلغ عددهم نحو 30 ألفا.

تعليقات