سياسة

وفد برلماني عربي يزور جنوب أفريقيا لرفع السودان من قائمة رعاة الإرهاب

الجمعة 2018.8.3 04:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 301قراءة
  • 0 تعليق
جانب من اجتماع سابق للدكتور مشعل السلمي مع مسؤولين سودانيين

جانب من اجتماع سابق للدكتور مشعل السلمي مع مسؤولين سودانيين

بدأ وفد رفيع المستوى برئاسة نائب رئيس البرلمان العربي، اليوم الجمعة، زيارة لبرلمان عموم أفريقيا في جمهورية جنوب أفريقيا، وذلك بتكليف من الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، للتباحث وتنسيق التحرك بين البرلمانين؛ لمطالبة الكونجرس الأمريكي برفع اسم السودان من قائمة الدول راعية الإرهاب. 

ويلتقي الوفد مع رئيس برلمان عموم أفريقيا، ويسلمه رسالة من رئيس البرلمان العربي بشأن تنسيق التحرك المشترك بين البرلمانين، لتنفيذ خطة البرلمان العربي بشأن السودان.

وكان مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة التي عُقدت في الظهران بالمملكة العربية السعودية (قمة القدس) في 15 أبريل/نيسان الماضي، أثنى على خطة البرلمان العربي لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ورحب بمبادرة وخطة عمل البرلمان العربي، وطالب الجهات العربية المعنية بتقديم كل أشكال الدعم اللازم لتمكين البرلمان العربي من التحرك على كل الأصعدة لتنفيذ خطته.

وأفاد بيان للبرلمان العربي بأن الوفد سيناقش مع رئيس برلمان عموم أفريقيا التنسيق بشأن قضية العرب الأولى فلسطين ومواقف برلمان عموم أفريقيا التي كان لها بالغ الأثر في تعضيد الإجماع الدولي بشأن القدس، ومطالبة برلمان عموم أفريقيا بحث حكومات الدول الأفريقية على الاعتراف بدولة فلسطين طبقا لقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي، وإدانة القانون الصادر عن الكنيست الإسرائيلي "قانون الدولة القومية للشعب اليهودي" الذي يؤسس لسياسات عنصرية بغيضة، وينتهك المبادئ الأساسية للقانون الدولي ومبادئ حقوق الإنسان.

وقال الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، في تصريحات صحفية له، اليوم، إن "برلمان عموم أفريقيا هو أحد شركائنا لدعم القضية الفلسطينية، ولتنفيذ خطة البرلمان العربي بشأن رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بما يحقق الأهداف المرجوة لهذه الخطة".

وأشار إلى أنه سيتم توجيه رسالة مشتركة موقعة باسم رئيسي البرلمان العربي وبرلمان عموم أفريقيا لتوجيهها لرئيسي مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين، ووزير الخارجية الأمريكي.

وأكد رئيس البرلمان العربي أن هذه الرسالة مدعمة بمذكرة قانونية تجيب على كل التساؤلات التي تدحض بشكل قانوني وعملي وأخلاقي وإنساني وسياسي التهم التي بني عليها وضع اسم السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب"، مشددا على أن رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب هي قضية جوهرية بالنسبة للبرلمان العربي.

وأشار السلمي إلى أن البرلمان العربي يعمل بشكل موثق مع الجهات المسؤولة في السودان لتنفيذ هذه الخطة، وتحقيق الهدف الأسمى برفع اسم السودان من القائمة الأمريكية، مشيراً إلى أن ذلك حق طبيعي لأشقائنا في السودان.


تعليقات