سياسة

البرلمان العربي يدين الهجوم الإرهابي في الجفرة الليبية

الثلاثاء 2018.10.30 12:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 313قراءة
  • 0 تعليق
رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي

رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل بن فهم السلمي

أدان الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي، بشدة الهجوم الإرهابي "الجبان" الذي استهدف مركزاً للشرطة بمنطقة الفقهاء في بلدية الجفرة في ليبيا، والذي أسفر عن مقتل عدد من قوات الأمن واختطاف آخرين. 

وقال السلمي، في بيان الثلاثاء، إن "هذه الأعمال الإرهابية الجبانة التي تقوم بها عصابات إجرامية، لن تثني ليبيا عن المضي قُدما في حربها ضد قوى الإرهاب والتطرف"، مؤكدا دعم البرلمان العربي وتضامنه الكامل مع ليبيا في كل ما تقوم به من إجراءات للتصدي للعصابات الإرهابية، حفاظا على أمن واستقرار ووحدة الدولة الليبية.

وشدد رئيس البرلمان العربي على ضرورة تكاتف جهود دول العالم في مواجهة الإرهاب، ومحاصرة عناصره الإجرامية، وتجفيف منابع تمويله، وتقويض قدرته على تنفيذ مخططاته الخبيثة، معربا عن خالص تعازيه للشعب الليبي وأسر الضحايا.

وكان تنظيم داعش الإرهابي شنّ فجر أمس الإثنين، هجوما إرهابيا مباغتا على واحة الفقهاء بمنطقة الجفرة جنوب ليبيا، ما أدى إلى مقتل 4 أشخاص وفقدان نحو 10 آخرين.

وقال المتحدث باسم الجيش الليبي العميد أحمد المسماري، إن تنظيم داعش الإرهابي هاجم مدينة الفقهاء، على بُعد ٢٠٠ كيلومتر جنوب مدينة سوكنة على الطريق الرابط بين منطقة الجفرة ومنطقة سبها.

وتابع المسماري أن الهجوم أسفر أيضا عن حرق مركز شرطة المدينة وخمس منازل وثلاث سيارات.

تنظيم داعش الإرهابي في ليبيا - أرشيفية


تعليقات