شباب

إماراتي يستخدم "الذكاء الاصطناعي" في علاج الأمراض النفسية

الخميس 2018.8.9 07:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 77قراءة
  • 0 تعليق
محمد المزروعي مع الطلاب المشاركين

محمد المزروعي مع الطلاب المشاركين

محمد سيف المزروعي؛ طالب إماراتي من بين مئات الطلاب المشاركين من مختلف دول العالم، حقق المركز الأول في مسابقة "خطة العمل لأكاديمية وارتون العالمية للقادة الشباب"، التي تنظمها جمعية "البيت متوحد" بالتعاون مع شركة "في بي إس" في جامعة بنسلفانيا. 


بدأها بفكرة ولم يظن أنها قد تصبح نجمة وتحقق المركز الأول في مسابقة عالمية شبابية طبية. 

يعيد محمد المزروعي لـ"العين الاخبارية"، الكلمات التي قادته للمركز الأول فيقول: "لَم أنس كلمة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، التي قال خلالها: (أريد الإمارات أن تكون من أفضل 5 دول في عام ٢٠٣٠)، وعن نفسي وعبر هذا المنبر أقول (سنصل لرؤية سيدي الشيخ محمد بن زايد في ٢٠٣٠، وأيضا كلمات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بأن الأفكار تصبح كلمات ومن ثم أفعال)".

فكرة المشروع

وقال محمد سيف المزروعي: "أمضيت أسبوعين في ولاية بنسلفانيا اطلعت خلالهما مع زملائي على تفاصيل مجالات الرعاية الصحية المتنوعة مباشرة من المتخصصين في هذا المجال، واكتسبت معارف مهمة حول كيفية تطبيق استراتيجية التسويق لخطط أعمال الرعاية الصحية".

جاءت فكرة استعمال الذكاء الاصطناعي لمعالجة المرضى النفسيين لوجود أشخاص لا يمتلكون المبلغ الكافي للعلاج.

وأوضح: "متوسط سعر مقابلة دكتور المعالج للأمراض النفسية تتجاوز 250 درهما (٦٨ دولارا) بينما فكرة مشروعي لا تتجاوز تكلفتها 30 درهما (٨ دولارات)، وذلك من خلال إنشاء برنامج لمتابعة وعلاج حالة المرضى النفسيين دون الحاجة إلى اللجوء للطبيب النفسي بشكل مستمر".


اعتزاز وفخر

يهدي المزروعي هذا الإنجاز إلى الإمارات كافة، ويضيف: "شعوري بالحصول على المركز الأول ما هو إلا اعتزاز برفع اسم دولة الإمارات في المراكز المتقدمة، وأهدي الفوز لرئيس الدولة ونائبه الشيخ محمد بن راشد وقدوتي الشيخ محمد بن زايد، وأود أن أشكر جمعية (البيت متوحد) و(في بي إس) على إتاحة هذه الفرصة".

وأضاف: "أشعر الآن بثقة أكبر بقدراتي في مجال ريادة الأعمال، الرحلة كانت ملهمة وتثقيفية".

وقال: "الرحلة وفرت لي فرص متابعة المحاضرات في (وارتون) والاستفادة من المعلومات والأفكار القيمة التي قدمها المحاضرون في مجال الأعمال".

ولفت إلى أن المسابقة عززت الجوانب المعرفية والعلمية لديه، معربا عن شكره وتقديره لـ"جمعية البيت المتوحد" و"في بي إس للرعاية الصحية" على منحه هذه الفرصة المهمة.


المستقبل

ويختتم محمد قائلا: "هدفي أن تصعد موجة الطموحين وأن أكون من كبار الخبراء في قسم نظم المعلومات، وأن أقود البلد للأعلى، وأنصح إخواني المواطنين والمقيمين على أرض الوطن الغالي بوضع الهدف والبحث عنه ومواكبة التطور الصناعي في المجال الذي تبحثون عنه، وبعدها ستصبح لديكم صورة شاملة للمشروع وكيفية عمله والنجاح فيه، كل التوفيق لإخواني وأخواتي في أهدافهم المستقبلية".

تعليقات