سياسة

داعش يتبنى الهجوم على مسجد في أفغانستان

الأربعاء 2017.8.2 06:59 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 631قراءة
  • 0 تعليق
الدماء أمام المسجد في أفغانستان - رويترز

الدماء أمام المسجد في أفغانستان - رويترز

تبنى تنظيم داعش الإرهابي الاعتداء على مسجد للشيعة في هرات، غربي أفغانستان، ما أسفر عن سقوط نحو 29 قتيلاً وأكثر من 63 جريحاً، مساء أمس الثلاثاء. 

وقال عبدالأحد والي زاده، المتحدث باسم شرطة هرات، إن الهجوم وقع نحو الساعة الثامنة مساء (15,30 ت غ) وقد "نفذه إرهابيان كان أحدهما يرتدي سترة ناسفة وفجر نفسه، بينما كان الثاني مسلحاً ببندقية وقتل الاثنان".

 وأدانت الحكومة الأفغانية، في بيان، هجوم هرات ودعت "الأفغان والمسؤولين الدينيين إلى الوقوف موحدين في وجه همجية الإرهابيين". 


ومن جانبه، قال الرئيس أشرف غني "لن يتمكن الإرهابيون من زرع الطائفية في صفوف شعبنا".

وتزامن إعلان التنظيم مع هجوم انتحاري، صباح الأربعاء، على قافلة للقوات الدولية قرب المطار في مدينة قندهار بجنوب أفغانستان. ويضم المطار في قندهار قاعدة عسكرية كبيرة للقوات الدولية التي تساعد قوات الأمن الأفغانية.

وتبنى التنظيم الإرهابي اعتداءات عدة في كابول منذ عام، كان أولها في 23 يوليو/تموز 2016 وخلف 84 قتيلاً و300 جريح. فيما أعلن التنظيم مسؤوليته عن هجوم دامٍ على السفارة العراقية في كابول، الإثنين الماضي.


تعليقات