صحة

دراسة أسترالية: السمنة والكحول يتصدّران أسباب الإصابة بسرطان الثدي

الثلاثاء 2019.4.2 11:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 139قراءة
  • 0 تعليق
السمنة ترفع احتمال الإصابة بسرطان الثدي

السمنة ترفع احتمال الإصابة بسرطان الثدي

أظهرت دراسة أجراها علماء في أستراليا أن السمنة والإفراط في تناول الكحول يزيدان من خطر الإصابة بسرطان الثدي. 

وأورَدت المجلة الدولية للسرطان "International Journal of Cancer"، أن العلماء قاموا بِجمع وتحليل ستّ بياناتِ بحوث، شاركت فيها 200 ألف امرأة، بغية تحديد حالات المرض التي يُمكن تجنّبها بالوسائل والحلول الوقائية.

واكتشف العلماء أن الوزن الزائد والإفراط في تناول الكحول يُمثّلان سببين رئيسيّين للإصابة بسرطان الثدي. 

وقالت الباحثة ماريت لاكسونين: "اتّضح لدينا أن حصّة السمنة هي الأعلى في حالات سرطان الثدي، خلال السنوات العشر المقبلة، بمعدّل 17500 حالة أو 13% من إجمالي الإصابات المحتملة".

وأضافت لاكسونين أن حصّة الكحول ستبلغ 7%، مشيرةً إلى أن حالات الإصابة بسرطان الثدي بين النساء المشاركات ضمن الدراسات، كانت نتيجة تناول الهرمونات لفترة تفوق خمسة أعوام بعد انقطاع الطمث.


تعليقات