سياسة

العراق يستثني معتمري كردستان من حظر الرحلات

الثلاثاء 2018.2.13 09:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 161قراءة
  • 0 تعليق
مطار أربيل في إقليم كردستان العراق- أرشيفية

مطار أربيل في إقليم كردستان العراق- أرشيفية

وافق رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، الثلاثاء، على استئناف الرحلات الجوية الخارجية بين مطاري أربيل والسليمانية لأغراض نقل المعتمرين. 

وأصدرت سلطة الطيران المدني العراقية بيانا رسميا باستثناء المعتمرين من قرار الحظر الذي فرضته الحكومة العراقية على مطارات إقليم كردستان إثر الاستفتاء للاستقلال.

وجاء في القرار الذي وقعه عبد الأمير محمد علي، مدير مركز العمليات بالطيران المدني، وحصلت " العين الإخبارية" على نسخة منه، إنه "حصلت موافقة رئيس مجلس الوزراء على هبوط وإقلاع طائرات نقل المعتمرين في مطاري أربيل والسليمانية الدوليين"، مطالبا بتزويد سلطة الطيران بموقف مفصل يخص عدد الرحلات للمطارين.

وكانت سلطة الطيران المدني العراقية وبأوامر من العبادي قد أوقفت ابتداء من 29 سبتمبر/أيلول 2017 الرحلات الجوية الدولية من وإلى مطاري أربيل والسليمانية بكردستان العراق، وذلك بعد مرور 4 أيام على إجراء الإقليم استفتاء للانفصال عن العراق وتشكيل دولة مستقلة.

واشترطت بغداد خضوع مطارات الإقليم لسيطرتها مقابل السماح باستئناف الرحلات منها وإليها، لكن كردستان رفض السيطرة الأمنية والمباشرة على مطاراته ووافق على وجود مراقبين تابعين لسلطة الطيران المدني العراقية.

وكانت لجنة فنية بين الجانبين قد أنهت أعمالها قبل أسابيع لترتيب عملية إعادة فتح المطارات.

وكانت فرنسا وبريطانيا دعتا بغداد بإعادة فتح مطارات الإقليم.

ولا تزال هناك العديد من الملفات الخلافية عالقة بين الجانبين مثل صرف حصة كردستان من الميزانية العراقية ورواتب موظفي الإقليم وصادرات النفط الخام للإقليم والمناطق المتنازع عليها.

تعليقات