سياسة

حظر حسابات قادة في الحرس الثوري الإيراني عبر "أنستقرام"

الأربعاء 2019.4.17 09:37 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 510قراءة
  • 0 تعليق
حظر حسابات قادة حاليين وسابقين في الحرس الثوري

حظر حسابات قادة حاليين وسابقين في الحرس الثوري

حظرت شركة "أنستقرام" حسابات عدة لقادة في مليشيا الحرس الثوري الإيراني، في خطوة أدرجتها الشبكة الاجتماعية الأمريكية في إطار الالتزام بـ"القانون الأمريكي بشأن العقوبات".

 وجاء هذا بعد نحو 10 أيام من إعلان الولايات المتحدة الأمريكية في 8 أبريل/نيسان، إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمتها للمنظمات "الإرهابية الأجنبية". 

وحجب موقع التواصل الاجتماعي "أنستقرام" الثلاثاء حسابات عدة عائدة لقادة حاليين وسابقين في الحرس الثوري الإيراني. 

وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأن من بين الأسماء التي أغلقت حساباتها هناك خصوصا قائد مليشيا الحرس الثوري محمد علي جعفري، ورئيس هيئة الأركان العامة في القوات المسلحة الإيرانية محمد باقري، وقائد فيلق القدس الإرهابي قاسم سليماني، إلى جانب قائد القوات البرية للحرس الثوري محمد باكبور، والقائد السابق للحرس محسن رضائي الذي يشغل حاليا منصب أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام. 

وقال متحدث باسم "أنستقرام" لوكالة فرانس برس "نحن نعمل بموجب الضوابط القانونية الأمريكية على صعيد العقوبات"، مضيفا "نعمل مع السلطات الحكومية بصورة ملائمة لنضمن التزامنا بموجباتنا القانونية، خصوصا تلك المتصلة بالإدراج الأخير" للحرس الثوري الإيراني ضمن قائمة "المنظمات الإرهابية الأجنبية"، من دون إعطاء إيضاحات إضافية.

تعليقات