سياسة

نتنياهو يتفادى الانتخابات المبكرة بعد تراجع وزير التعليم عن الاستقالة

الإثنين 2018.11.19 02:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 205قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

تمكّن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حتى الآن، من الحفاظ على حكومته وتفادي الانتخابات المبكرة بعد تراجع حزب "البيت اليهودي" عن التهديد بالاستقالة من التشكيلة الحكومية.

وأكد وزير التعليم ورئيس حزب "البيت اليهودي" نفتالي بنيت، خلال مؤتمر صحفي صباح الإثنين، بقاء حزبه في الحكومة الإسرائيلية، ما يجعلها تحظى بتأييد ودعم 61 عضوا في الكنيست الإسرائيلي، المُكوّن من 120 عضوا.

وساد الاعتقاد أن بنيت سيقدّم استقالته بعد أن وجّه حزبه انتقادات لاذعة لأداء الحكومة الأمني، ولكنّ وزير التعليم قال أثناء المؤتمر: "إذا كان نتنياهو سيُعيد قوة إسرائيل وقدرتها على الردع، فسنتخلى حينها عن شروطنا".

وذكر بنيت أن "السفينة التي تسمى دولة إسرائيل تبحِر في اتجاه خاطئ.. لذا يجب استدراك الأمر.. ولن نعود إلى النصر إلا حين تقرّر دولتنا تحقيق ذلك".


وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو في جلسة عقدتها لجنة الخارجية والأمن البرلمانية الإسرائيلية، اليوم الإثنين: "بدأتُ أمس أباشر مهماتي كوزير دفاع، والتقيت مع رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الفريق غادي أيزنكوت، ورئيس هيئة الأركان القادم اللواء أفيف كوخافي. وأوكد أننا مستعدون لمواجهة جميع التحديات".

وأضاف نتنياهو "كما قلت أمس، نحن في أوج معركة لم تنتهِ بعد، وفي هذه الفترة الحساسة أمنيا يعدّ إسقاط الحكومة عملا غير مسؤول، وسواء قرّر شركاؤنا ذلك أم لا، فإننا سنواصل العمل من أجل ضمان أمن دولتنا ومواطنينا، ملتزمين بالرشد والمسؤولية والإصرار".

وتابع: "أثق في الجيش والأجهزة الأمنية والمواطنين الإسرائيليين.. نستطيع معا أن نواجه أي تحدٍ كان وسنضمن أمن إسرائيل".

ويُذكر أن نتنياهو يحتفظ بحقيبتي الخارجية والدفاع إضافة إلى منصبه.

تعليقات