سياسة

نتنياهو يبدأ مشاورات لمنع إسقاط حكومته وتجنب انتخابات مبكرة

السبت 2018.11.17 09:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 289قراءة
  • 0 تعليق
صورة من الأرشيف لنتنياهو

صورة من الأرشيف لنتنياهو

قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السبت، إنه يريد أن تستكمل حكومته مدتها، ليحمل بذلك أحد شركاء الائتلاف تبعات إجراء انتخابات مبكرة متوقعة.

وأكد  نتنياهو، أنه سيعقد مشاورات حاسمة، غدا الأحد، مع وزير المالية موشيه كاحلون حول مستقبل الحكومة اليمينية الحالية التي يترأسها.

وتسود تقديرات باتجاه الأحزاب الإسرائيلية نحو الاتفاق على إجراء الانتخابات العامة المبكرة في شهر مارس/آذار المقبل، أو موعد قريب منه. 

ويأتي اجتماع نتنياهو مع كاحلون، زعيم حزب "كلنا"، بعد فشل اللقاء الذي عقده، الجمعة، مع وزير التعليم وزعيم حزب "البيت اليهودي" نفتالي بنيت، الذي يطالب بحقيبة الجيش. 

وتدخل استقالة وزير الجيش الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان حيز التنفيذ، صباح الأحد، ولكن نتنياهو يريد الاحتفاظ بها لنفسه. 

وقال نتنياهو في تغريدة، مساء السبت: "سألتقي، صباح الغد، موشيه كاحلون لعقد لقاء حاسم قبل اجتماع مجلس الوزراء، في محاولة أخيرة لإقناعه بعدم إسقاط الحكومة". 

وأضاف: "إذا لم يسقط حزب "كلنا" الحكومة، فإن هناك حكومة باقية، يجب ألا تتم الإطاحة بالحكومة اليمينية". 

وتابع أنه يريد أن تستكمل حكومته مدتها، ليحمل بذلك أحد شركاء الائتلاف تبعات إجراء انتخابات مبكرة متوقعة.

وتابع نتيناهو: "يهتم جميع أعضاء حزب "الليكود" بمواصلة خدمة البلاد لمدة عام كامل آخر، حتى نهاية فترتها في تشرين ثاني/نوفمبر 2019".

ويصر حزب "كلنا" على وجوب إجرءا انتخابات مبكرة، ويتفق معه في الموقف حزب "شاس" برئاسة وزير الداخلية أرييه درعي.



وفي حال الاتفاق على حل الحكومة، فإن الانتخابات ستجري بعد 90 يوما من حلها.

ولكن مصادر إسرائيلية رجحت أن يماطل نتنياهو في حل الحكومة لمدة 6 أسابيع على الأقل، حتى لو تم الاتفاق على إجرءا الانتخابات في شهر آذار/مارس أو نيسان/أبريل المقبلين.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن هذه المصادر أن "نتنياهو يعتبر أن من الأهمية بمكان أن يعين المفتش العام للشرطة ورئيس أركان الجيش الإسرائيلي قبل حل الحكومة والكنيست".

وتوصف الحكومة الإسرائيلية الحالية بأنها عرجاء وغير مستقرة إذ تعتمد على أصوات 61 عضوا في الكنيست الإسرائيلي المؤلف من 120 مقعدا.


فبعد استقالة حزب " إسرائيل بيتنا" برئاسة وزير الجيش أفيغدور ليبرمان، باتت الحكومة تتشكل من 5 أحزاب وهي : "الليكود" برئاسة رئيس الوزراء ووزير الخارجية بنيامين نتنياهو، و"كلنا" برئاسة وزير المالية موشيه كاحلون، و"البيت اليهودي" برئاسة وزير التعليم نفتالي بنيت، فضلا عن حزبي" شاس" برئاسة وزير الداخلية ارييه درعي، و"يهودوت التوراه" برئاسة نائب وزير الصحة يعقوف ليتسمان.


تعليقات