رياضة

الخلافات تنقل مباراة البرازيل وتشيلي إلى ساو باولو

الخميس 2017.7.27 01:20 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 424قراءة
  • 0 تعليق
البرازيل تستقبل تشيلي بالتصفيات في ساو باولو وليس على ملعب ماراكانا

البرازيل وتشيلي

قال الاتحاد البرازيلي لكرة القدم إن منتخب البرازيل سيستقبل تشيلي يوم 10 أكتوبر المقبل في ختام تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا على ملعب "أليانز بارك" بمدينة ساو باولو، وليس على ملعب "ماراكانا" التاريخي في ريو دي جانيرو. 

البرازيل تغلق ملف قضية التهرب الضريبي ضد نيمار

وأعلن الاتحاد البرازيلي عن الملعب الجديد الذي سيستضيف المباراة في بيان، بينما لم يوضح خلاله الأسباب التي دفعته لهذا الأمر، في الوقت الذي أشارت فيه بعض وسائل الإعلام إلى أنه بسبب وجود خلاف بين المالكين الحاليين للملعب وبين حكومة ريو دي جانيرو الإقليمية.

وكان "السيليساو" ضمن بالفعل مقعده في المونديال الروسي حيث يحتل صدارة الترتيب برصيد 33 نقطة قبل أربع جولات من النهاية.

وسيستقبل حامل الرقم القياسي في الفوز بكاس العالم، 5 مرات، منتخب الإكوادور يوم 31 أغسطس المقبل بمدينة بورتو أليجري، قبل أن يخرج بعدها بخمسة أيام لملاقاة كولومبيا في بارانكيا.

وفي الجولة قبل الأخيرة، التي تقام في أكتوبر المقبل، سيغادر للعاصمة البوليفية لا باز لمواجهة منتخبها، قبل أن يستضيف تشيلي بعدها بخمسة أيام بمدينة ساو باولو في الجولة الختامية.

ووفقا للاتحاد الوطني، لم يتم تحديد موعد المواجهة الختامية أمام بطل أمريكا الجنوبية بعد، حيث أن الاتحاد القاري "الكونميبول" يدرس احتمالية إقامة مباريات هذه الجولة في موعد واحد لإرساء مبدأ تكافؤ الفرص بين الفرق التي تتنافس على بطاقات التأهل.

يذكر أن المرة الأولى التي لعب فيها المنتخب البرازيلي على ملعب "أليانز بارك" كانت في مباراة ودية أمام المكسيك في يونيه 2015 أمام المكسيك وانتهت بفوز أصحاب الأرض بثنائية فيليبي كوتينيو ودييجو تارديلي.

تعليقات