سياسة

الرئيس البرازيلي يطالب بتعليق تحقيقات الفساد ضده

السبت 2017.5.20 10:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 284قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس البرازيلي ميشال تامر- رويترز

الرئيس البرازيلي ميشال تامر- رويترز

طالب الرئيس البرازيلي، ميشال تامر، السبت، المحكمة العليا بتعليق التحقيق في الاتهامات الموجهة إليه بعرقلة العدالة، مؤكدا أن الدليل الرئيسي في هذه القضية "ليس صحيحاً".

وقال تامر، في خطاب تلفزيوني، إن التسجيل الصوتي الذي قيل إنه وافق فيه على دفع رشوة من أجل إسكات سياسي سجين "ملفق".

وأثارت الفضيحة دعوات عدة لاستقالة تامر.

ويحاول الرئيس البرازيلي منع تفكك الائتلاف الذي يدعمه في البرلمان بأي ثمن من أجل تجنب إجراءات إقالة مماثلة لتلك التي أفضت قبل عام إلى إقصاء الرئيسة السابقة ديلما روسيف، ما سمح له بالوصول إلى الرئاسة.

تعليقات