منوعات

بريطانيا تدرس وضع صورة جاسوسة مسلمة على ورقة نقدية

الخميس 2018.10.18 03:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 798قراءة
  • 0 تعليق
نور عنايات خان

نور عنايات خان

يدرس البنك المركزي البريطاني طرح ورقة نقدية من فئة 50 جنيها إسترلينيا تحمل صورة امرأة مسلمة، حظيت بتقدير كبير في تاريخ بريطانيا.

ووفقا لصحيفة «تليجراف» البريطانية فتح البنك الباب أمام تقديم المقترحات، ودافعت عدة شخصيات عن وضع صورة العميلة البريطانية السابقة، نور عنايات خان، التي عملت في فرنسا أثناء الاحتلال النازي خلال الحرب العالمية الثانية.

وولدت عنايات في روسيا سنة 1914 لأمير التصوف الهندي، عنايات خان، وأم أمريكية، وانتقلت في وقت لاحق إلى فرنسا، وفي عام 1940 غادرت إلى بريطانيا والتحقت بجيشها.

وأعربت وزيرة المواصلات البريطانية، نصرت غاني، عن تأييدها لوضع صورة عنايات على ورقة 50 جنيها إسترلينيا، وأشارت إلى ما قدمته من عطاء في مسارها العسكري.

وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس العموم البريطاني، توم توجندات، إن من شأن هذه الخطوة النقدية أن تحتفل بالراحلة سواء باعتبارها مسلمة أو امرأة أو بطلة أدت مهمتها بكل ذكاء.

وانضمت نور إلى «وحدة المهام الخاصة»، وهي وحدة استخباراتية بريطانية، وتخصصت بالاتصال اللاسلكي. في حين انضم أخوها فيلايات إلى سلاح البحرية الملكية البريطانية.

وبعدما قضت عنايات 3 أعوام في بريطانيا تم إرسالها إلى فرنسا لتساعد في نقل المعلومات، وكانت أول امرأة تدير مهمة الاتصال اللاسلكي المخابراتية في ذلك الوقت، وتمكن النازيون من اعتقال عنايات بسبب تعرضها لخيانة، وتقول بعض الروايات إنها تعرضت لتعذيب طيلة 10 أشهر لكنها لم تدلِ بأي معلومات.

تعليقات