اقتصاد

عودة رحلات شركات السياحة البريطانية إلى تونس

الثلاثاء 2018.2.13 03:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 541قراءة
  • 0 تعليق
الاقتصاد التونسي يراهن على قطاع السياحة

الاقتصاد التونسي يراهن على قطاع السياحة

نظمت توماس كوك رحلات جوية الثلاثاء لنقل السياح إلى تونس للمرة الأولى في ثلاثة أعوام ما يجعلها أول شركة سياحة بريطانية كبرى تستأنف عملياتها هناك منذ أن قتل إرهابي 30 بريطانيا على أحد الشواطئ في 2015. 

ودفع الهجوم، الذي أعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عنه، بريطانيا إلى إصدار تحذير بشأن جميع الرحلات إلى تونس باستثناء الرحلات الضرورية، ومن ثم ألغت شركات السياحة الكبرى جميع برامج قضاء العطلات هناك.

وقالت توماس كوك إن رحلاتها الثلاث إلى مطار النفيضة التونسي محجوزة بالكامل.


وستنظم الشركة ثلاث رحلات طيران أسبوعية بما يسمح للبريطانيين بالانضمام إلى زبائن الشركة من ألمانيا وفرنسا وبلجيكا الذين ظلوا يزورون تونس خلال العامين الأخيرين.

وقال بيتر فانكهاوزر الرئيس التنفيذي لشركة توماس كوك إن الشركة فعلت كل ما بوسعها فيما يتعلق بموضوع الأمن.

وحسب وكالة الأنباء التونسية، قرّرت السلطات اليابانية الثلاثاء، مراجعة تحذير السفر إلى تونس من خلال تغيير تصنيف عدة مناطق من المستوى 2 إلى المستوى1.

وتلقى الاقتصاد التونسي ضربة قوية بعد أن قرر البرلمان الأوروبي اليوم الأربعاء وضع تونس على لائحة سوداء للدول المعرضة لغسيل الأموال بعد شهر واحد من وضعها في قائمة سوداء للملاذات الضريبية قبل أن يرفعها من اللائحة في وقت لاحق.

ووصل التضخم في تونس إلى 6.9 بالمئة في نهاية يناير الماضي وهو أعلى مستوى في 20 عاما على الأقل.

وزادت عائدات قطاع السياحة التونسي 19 % في الأشهر الثمانية الأولى من 2017 مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

تعليقات