رياضة

بوفون يحسم مصيره بعد الإقصاء الأوروبي

الخميس 2018.4.12 02:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 427قراءة
  • 0 تعليق
بوفون نجم يوفنتوس

جانلويجي بوفون حارس مرمى يوفنتوس

ألمح جانلويجي بوفون، حارس مرمى فريق يوفنتوس وقائده، إلى أن هذه النسخة من بطولة دوري أبطال أوروبا، هي الأخيرة له، عقب الخروج من المسابقة الأوروبية، على يد ريال مدريد، رغم الفوز بنتيجة (3-1)، في إياب الدور ربع النهائي بالبطولة الأوروبية.

بوفون يتعرض للطرد لأول مرة بدوري أبطال أوروبا

وتأهل ريال مدريد للدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا على حساب يوفنتوس بمجموع المباراتين (4-3)، بالفوز (3-0) في مباراة الذهاب.

وقال بوفون، في تصريحات له عقب اللقاء: "أعتقد أن هناك احتمالاً كبيراً أن تكون هذه المباراة هي الأخيرة لي في دوري أبطال أوروبا".

وأضاف: "سعيد بسبب وجودي في فريق كبير مثل يوفنتوس، وفخور بما قدمناه، والأجواء كانت صعبة، واستطعنا أن نقدم شيئاً لا يُصدق".

وتابع الحارس المخضرم: "الحكم احتسب ركلة جزاء، يراها هو فقط أنها ركلة جزاء، لكن يجب ألا نشتكي، وكان من المفترض أن نقدم مباراة جيدة في تورينو، وهو الأمر الذي لم يحدث".

وتعرض بوفون (40 عاما) للطرد لأول مرة في تاريخ مشاركاته بدوري أبطال أوروبا، بعدما أشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء في وجهه بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع من الشوط الثاني، بعد اعتراضه على ركلة الجزاء التي احتسبها لصالح لوكاس فاسكيز جناح ريال مدريد.

تعليقات