رياضة

بوفون يشعر بالألم بعد الخسارة

الأحد 2017.6.4 03:49 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 989قراءة
  • 0 تعليق
بوفون يشعر بالألم بعد الخسارة

جانلويجي بوفون

شعر جانلويجي بوفون حارس يوفنتوس بإحباط كبير بعد الخسارة للمرة الثالثة في نهائي دوري أبطال أوروبا، السبت، كما أنه لم يجد سببا لتراجع أداء العملاق الإيطالي في الشوط الثاني. 

 المركز الثاني يلاحق بوفون وألفيس في نهائي الأبطال

وانتهى الشوط الأول 1-1 قبل أن يتألق ريال مدريد ويسجل 3 أهداف، ليفوز 4-1 ويحرز اللقب للمرة الثانية على التوالي و12 في تاريخه.

وقال بوفون البالغ عمره 39 عاما للتلفزيون الإيطالي "نحن نشعر بالإحباط. لعبنا بشكل رائع في الشوط الأول واعتقدنا أننا قدمنا كل المطلوب لتحقيق الانتصار".

وأضاف حارس مرمى منتخب إيطاليا "ظهرنا في الشوط الأول بشكل رائع وتسببنا في مشكلات للريال.. يشعر المرء بالحيرة مما حدث لأن الأمور لا تصب في مصلحتنا أبدا".

وسبق لبوفون قبل ذلك الوصول مرتين إلى نهائي دوري الأبطال لكنه خسر بركلات الترجيح أمام ميلان في 2003 كما تعثر أمام برشلونة في النهائي القاري في برلين منذ عامين.

وأضاف "لا أستطيع تفسير لماذا لعبنا بهذه الطريقة في الشوط الثاني. ريال مدريد استحق الفوز في الشوط الثاني".

وتابع "من أجل الفوز بالكأس يجب أن نظهر بشكل أقوى من المنافس. في الشوط الثاني أظهر المنافس قيمته وقوته وقدرته على حسم مثل هذه التحديات واستحق الفوز".

وربما يشعر بوفون بمزيد من الحسرة بعد الاعتزال لإخفاقه في التتويج باللقب الأوروبي رغم امتلاكه حصيلة كبيرة من الألقاب الأخرى.

وفاز بوفون بكأس الاتحاد الأوروبي وكأس إيطاليا مع بارما في 1999 كما أحرز لقب الدوري الإيطالي 8 مرات مع يوفنتوس.

ومع منتخب إيطاليا فاز بوفون بكأس العالم 2006 بينما أخفق في إحراز لقب بطولة أوروبا مع بلاده. 

تعليقات