منوعات

لهواة تربية القطط.. احذر.. في بيتك قاتل محترف

الخميس 2018.1.11 11:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 948قراءة
  • 0 تعليق
القط يصيد فريسته على الأرض وفوق الأسطح والأشجار

القط يصيد فريسته على الأرض وفوق الأسطح والأشجار

ربما يتفاجأ هواة تربية القطط بأن حيوانه الأليف عائد إلى المنزل بعد نزهة خارجية حاملاً بين أنيابه جثة حيوان آخر افترسه، مثل عصفور أو فأر، لكن ما لا يعلمه هذا الشخص أن قطه المدلل يصرع عدداً أكبر بكثير من الحيوانات خارج حدود المنزل. 

القط المنزلي.. قاتل محترف

وكشفت دراسة حديثة أجرتها مدينة أثينا التابعة لولاية جورجيا الأمريكية، أن القط الواحد الذي يقضي ما بين خمس وست ساعات خارج المنزل يقتل 2.1 حيوان بشكل أسبوعي، لكنه يحمل جثة حيوان واحد من بين كل أربع جثث إلى المنزل.

ورصدت الدراسة سلوك 60 قطاً ممن تحصل على تصريح من ملاكها بالتجول خارج المنزل لساعات طويلة، وذلك من خلال تثبيت كاميرات خاصة حول أعناقها.

ووفقاً لإحصاءات المجلس الأمريكي للطيور وجمعية "وايلد لايف سوسايتي"، فإن القطط المنزلية بالولايات المتحدة تقتل أكثر بكثير من مليار حيوان في العام الواحد كما كانت قد قدرت دراسات سابقة.

ويتشكك الباحثون بجامعة جورجيا في أن القطط مسؤولة عن نفوق 4 مليارات حيوان خلال العام، من بينها 500 مليون طائر على الأقل، حسبما نقلت وكالة الأنباء الإسبانية.

القط صياد ماهر يستهدف القوارض والطيور

ويتخوف العلماء من أن ضراوة ووحشية القطط تعد سبباً رئيسياً في تناقص أعداد فصيلة من بين كل 3 فصائل للطيور داخل الولايات المتحدة، مما يعرضها لخطر الانقراض.

رامون بيريز دي أيالا، مهندس الغابات الإسباني والمسؤول عن مشروع للحفاظ على سلالة القطط البرية في أيبيريا، يقول إن "القط صياد ماهر، يستهدف الطيور والقوارض الصغيرة، وعلى الرغم من أنه قد يكتفي بالطعام المنزلي، فهو يواصل قتل حيوانات أخرى في الخارج".

ويضيف: "على الرغم من أن الإنسان تمكن من استئناس القطط منذ آلاف السنوات وحولها إلى حيوان أليف، لكن غريزة الصيد والقنص لم تنتهِ بداخلها".

ويعتبر خبير الحيوانات أن قط المنزل يلحق الأذى بالتنوع البيولوجي، حيث توجد في قائمة أكثر 100 حيوان مفترس أكثر ضرراً بالعالم، وذلك لأنه يصطاد فريسته أفضل من أي حيوان آخر يملك أنياباً، كما يصيد ضحاياه على الأرض والأسطح وفوق الأشجار.

وبإمكان القط أن يراقب الضحية من منطقة مرتفعة ويظل مختفياً دون أن يراه الهدف، ثم يقترب منه بحرص شديد وبخطوات رشيقة وخفيفة حتى يفتك به.

ويشير بيريز دي أيالا إلى أن أكثر مدن العالم التي تواجه بعض الحيوانات فيها خطر الانقراض بسبب القطط هي ريو دي جانيرو البرازيلية.

تعليقات