منوعات

"مقهى القطط".. لمساعدة الزبائن على الاسترخاء

الثلاثاء 2018.3.13 03:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 417قراءة
  • 0 تعليق
مقهى القطط في شنغهاي

مقهى القطط في شنغهاي

افتتح مؤخرا بمدينة شنغهاي الصينية "مقهى القطط" لمساعدة الزبائن على الاسترخاء، حيث يعتقد صاحب المقهى أن رفقة القطط يمكن أن تقلل من مشاعر القلق والوحدة والاكتئاب، كما أنها تقدم الدعم العاطفي والصحي للإنسان.  


وحسبما ذكرته صحيفة "الشعب" الصينية، فإن فكرة المقهى تعتمد على وجود القطط بكثرة حول الزبائن في المكان، حيث نعومة الفراء، والعيون الواسعة الرائعة التي تجلب السعادة والراحة بمجرد النظر إليها.

وكانت دراسات علمية قد كشفت عن أن الوجود بصحبة القطط في مكان واحد من شأنه أن يُسبب تغيرات فيسيولوجية في جسم الانسان؛ حيث إن صوت الخرخرة الذي تحدثه القطط يصدر عنه ذبذبات تعمل على خفض معدل الإدرينالين الذي يفرزه الجسم عند نوبات الغضب؛ ما يساعد على إرخاء الأعصاب وتخفف من شعور المرء بالإجهاد، حتى إنها تداوي الاضطرابات النفسية للإنسان وتعدل ضغط الدم وتقوي مناعته.


ويقول صاحب المقهى وهو من عشاق تربية القطط، إن تربية القطط لها فوائد كثيرة على الصحة العقلية للإنسان؛ حيث إن رعاية القطط واحتضانها يمكن أن تقلل من مستويات التوتر، كما أن الصوت والحركات الذي تحدثه القطط عندما تكون راضية، يكون له أيضا تأثير إيجابي على الحالة النفسية لصاحبها.



وكانت قد نشأت فكرة "مقاهي القطط" لأول مرو في اليابان، إلا أنها سرعان ما تنقلت إلى تايوان وهونج كونج ومدن البر الرئيسي الأخرى، حيث كان يتوافد الزبائن على المقهى الخاصة بالقطط ليس لغرض تناول المشروبات الساخنة ولكن لمداعبة القطط في جو يبعث على الاسترخاء والهدوء ويحسن المزاج.


تعليقات