اقتصاد

ارتفاع مبيعات السيارات الفارهة في الصين رغم تباطؤ الاقتصاد

الأحد 2019.3.10 04:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 137قراءة
  • 0 تعليق
السيارات الفارهة في الصين

السيارات الفارهة في الصين

كان عام 2018 "مخيباً للآمال" بالنسبة لسوق السيارات الصيني، إذ شهد انخفاضا في المبيعات بنسبة 2.8 % -وهو أول انخفاض منذ أوائل التسعينيات- في ظل تصاعد الحرب التجارية وتباطؤ الاقتصاد في البلاد. 

وحسب ما ذكرته شبكة أخبار "جوان تشا" الصينية، بالرغم من الاضطرابات التي شهدها سوق السيارات الأكبر في العالم، وهزيمة سوق الأسهم التي حطمت مئات المليارات من الدولارات في ثروات أثرياء الصين، ارتفعت مبيعات السيارات الفارهة بشكل غير متوقع في البلاد.

ولعل أشهر السيارات الفارهة التي كانت مفضلة بشكل خاص من قبل أثرياء الصين من الشباب، العام الماضي، "لامبورجيني" و"فيراري" و"ماكلارين"، واحتلت صانعة السيارات البريطانية "ماكلارين" صدارة القائمة، مع قفزة هائلة في المبيعات بلغت 125% على أساس سنوي، بنحو 330 وحدة مبيعة في الصين، كما شهد كل من صانعي السيارات الإيطالية "لامبورجيني" و"فيراري" زيادة في المبيعات في الأسواق الصينية بنسبة 12.6%.

وعلى الصعيد العالمي، باعت "لامبورجيني" 5،750 سيارة في 2018 –بزيادة 51% على أساس سنوي، في حين باعت "فيراري" 9،251 سيارة، بزيادة 10.2%، كما عززت "ماكلارين" مبيعاتها العالمية بنسبة 44% .

وقال جورج بيجز، المدير العام لشركة ماكلارين أوتوموتيف بمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، عند كشف النقاب عن شريكها الجديد في هونج كونج (أداماس موتورز): "الصين مثيرة للاهتمام لأننا شهدنا نمواً قوياً في العام الماضي".

وتبدأ أسعار سيارات ماكلارين من 140 ألف جنيه إسترليني (184ألف دولار أمريكي) لسلسلة من السيارات الرياضية، وصولاً إلى مليون جنيه إسترليني لعدد محدود من سلسلة سيارات "ماكلارين سينا".


ورأى بيجز أن التقلبات الاقتصادية والحديث عن الحرب التجارية لن تؤثر على مبيعات ماكلارين، رغم أنه يشك في أن تتمكن الشركة البريطانية من مضاعفة المبيعات مرةً أخرى في الصين خلال عام 2019.

تعليقات