ثقافة

الكاتب الصيني يو هوا: أنا من قراء نجيب محفوظ

أكد سعادته بمتابعة الشباب العربي لرواياته المترجمة

الأحد 2018.6.24 06:17 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 656قراءة
  • 0 تعليق
الكاتب الصيني يو هوا عقب لقاء بمكتبة القاهرة الكبرى

الكاتب الصيني يو هوا عقب لقاء بمكتبة القاهرة الكبرى

 شهدت مكتبة القاهرة الكبرى بمصر، السبت، ندوة الكاتب الصيني الكبير "يو هوا" بمناسبة ترجمة مجموعته القصصية "الماضي والعقاب" الصادرة بالعربية عن دار نشر "صفصافة" بالقاهرة، للمترجم الدكتور حسانين فهمي، أستاذ اللغة الصينية بكلية الألسن.

وشهدت الندوة إقبالا كبيرا خاصة من طلاب اللغة الصينية بكلية الألسن والمهتمين بالأدب الصيني، أدار الندوة محمد البعلي، مدير دار نشر "صفصافة"، ودار اللقاء حول مشروع" يو هوا" الأدبي، وتحولات الرواية في الصين، وتحدث "هوا" عن أهم الروائيين الذين أثروا فيه وفي تكوينه الأدبي، كما تحدث عن الأديب المصري نجيب محفوظ مؤكدا أنه قرأ له كثيرا.

وفي تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية"، قال يو هوا إنه سعيد باستقباله في مصر بتلك الصورة الدافئة، مُشيرا إلى أن تلك الزيارة هي الثانية له، وينوي تكرارها الفترة القادمة.

وأكد ثقته بالمترجم المصري وهو ما ينعكس على اهتمام الشباب بمتابعة مجموعاته القصصية التي نُشرت بالعربية في مصر، موضحا أن زيادة مبيعات أعماله في القاهرة تجعله متحمسًا لتواجد أكبر لرواياته الأخرى.

وللكاتب الصيني "يو هوا" عدد من المجموعات القصصية و5 روايات طويلة، وكشف "هوا" لـ"العين الإخبارية" عن أنه يعكف حاليا على رواية جديدة سوف ينتهي منها في أسرع وقت، حيث يقوم بجولة طويلة بين عدد من دول العالم في تلك الفترة، و سيعمل على إتمامها فور عودته إلى الصين.

وأضاف أنه زار عددا من الدول العربية في السنوات الفائتة من بينها الإمارات، حيث حضر معرض أبوظبي الدولي للكتاب، ويتمنى قريبا أن تُنشر أعماله بانتظام في الفعاليات الثقافية القادمة هناك.

وعن سبب انتشار رواياته بين الشباب، يعتقد يو هوا أن السبب هو كونها تميل إلى الواقعية مع لمسات ساخرة على لسان أبطاله، مُشددا على أنه لمس ذلك خلال نقاشه مع الحضور في الندوة.

من جانبه، أوضح حسانين فهمي، أن تجربة الترجمة لأعمال "يو هوا" ثرية، خاصة أنه تعرف على أعماله منذ سنوات طويلة. وصرح فهمي بأنه التقى الكاتب الصيني في إحدى الندوات الثقافية، وأن الأخير رحب بترجمة أعماله إلى العربية بعد أن تلقى هذا الاقتراح.

تعليقات