تكنولوجيا

بالفيديو.. اختبار سري لطائرة صينية نووية تفوق سرعة الصوت

الإثنين 2018.10.15 02:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 634قراءة
  • 0 تعليق
الطائرة أسرع من الصوت بين 5 إلى 10 مرات

الطائرة أسرع من الصوت بين 5 إلى 10 مرات

أظهرت صور ولقطات فيديو هالات ضوئية في الأجواء الصينية لما يبدو أنه اختبار سري لمقاتلة نووية تفوق سرعتها سرعة الصوت. 

وذكرت صحيفة "مترو" البريطانية، أن الطائرة مملوكة للجيش الصيني، وقادرة على الطيران بسرعات تصل إلى 10 ماخ (وحدة قياس سرعة الصوت) أثناء حمل رأس نووية.

ورغم أن المسؤولين في الصين لم يؤكدوا حتى الآن نتائج الجولة الأخيرة من التجارب، لكن المدونين العسكريين الصينيين يدعون أن الظاهرة الغريبة سببتها مركبة الانزلاق، والتي تفوق سرعتها سرعة الصوت، وتعرف باسم "دي إف- زد إف".

وكانت وزارة الدفاع الصينية كشفت أنها كانت تعمل على الطائرة في عام 2014، حيث جرى اختبار الطائرة منذ ذلك الحين 7 مرات معروفة، لا تشمل هذه الصور الأخيرة التي تم التقاطها.

وسجل سكان العاصمة الصينية بكين، وكذلك المناطق الشمالية لمقاطعة منغوليا الداخلية ومقاطعة شنشى، مقاطع فيديو تظهر الأعمدة البيضاء الساطعة في السماء، التي شُبِّهَت أيضا بصاروخ "فالكون 9" الأخير الذي أطلقته شركة "سبيس إكس" بعد أن صنع صورا مماثلة.

وبدا أن الاختبار السري الخفي لفت أنظار العديد من السكان، حيث أشارت تقارير إلى أنهم كانوا يحدقون في السماء بدهشة، وغالبا ما يصرخون: "ما هذا؟ ما هذا الشيء؟"، وفقا لأنباء محلية.

وتتراوح سرعة الطائرة "دي إف- زد إف"، بين 5 ماخ (6.173 كيلومترا في الساعة) و10 ماخ (12.360 كيلومترا في الساعة)، ويقال إنه من المقرر تشغيلها بحلول عام 2020.

وكانت تقارير المخابرات الأمريكية التي نقلتها وسائل إعلام حكومية صينية عام 2015، أشارت بالفعل إلى أن الصينيين ربما يقومون بتطوير مركبة انزلاقية تفوق سرعتها سرعة الصوت، يمكنها حمل أسلحة نووية وتنفيذ ضربات دقيقة، من شأنها أن تتجاوز حتى أكثر أنظمة الدفاع الصاروخية تعقيدا.


تعليقات