تكنولوجيا

حمدان بن محمد يفتتح جناح دبي الذكية في "جيتكس للتقنية 2018"

الإثنين 2018.10.15 02:33 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 204قراءة
  • 0 تعليق
الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في معرض جيتكس

الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم في معرض جيتكس

افتتح الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، جناح "دبي الذكية" في أسبوع جيتكس للتقنية 2018 الذي انطلق، الأحد، وتستمر فعالياته حتى 18 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، في مركز دبي التجاري العالمي. 

واطلع الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، خلال جولته في الجناح، على مستجدات استراتيجيات ومشاريع دبي الذكية في مسيرة دبي للتحول إلى مدينة ذكية بالكامل، حيث يشارك تحت مظلة دبي الذكية وضمن جناحها في الحدث، 59 جهة حكومية وخاصة، تستعرض أحدث خدماتها الحكومية الذكية التي تسعى إلى تعزيز سعادة المواطنين والمقيمين والزوار في دبي. 

واستمع الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، إلى شرح قدمه فريق "دبي الذكية" حول خطة دبي 2021، من خلال "معرض 101" لدبي الذكية، الذي تنظمه في جناحها لاستعراض أساسيات بناء المدن الذكية والتقنيات المتطورة التي طورتها "دبي الذكية" في مسيرة الإمارة نحو التحول الذكي، وأهم المزايا التي توفرها حيث يهدف المعرض إلى توعية الجمهور بمفهوم الحياة الذكية وضمان تمتع سكان دبي بتجربة لا مثيل لها في أي مكان آخر بالعالم. 

ويتضمن المعرض أبرز التطبيقات الذكية لدبي الذكية، والتي تم تصميمها وفقا لاحتياجات الناس مثل منصة "دبي الآن"، التي تتيح للجمهور الوصول إلى أكثر من 60 خدمة تقدمها الجهات والهيئات الحكومية، إلى جانب معلومات حول محور البيانات التي تعد العمود الفقري للمدينة الذكية، وذلك من خلال استعراض مستجدات منصة "دبي بالس"، التي تجمع تحت مظلتها كافة البيانات المتاحة للقطاعين الحكومي والخاص عبر أجهزة استشعار ذكية موزعة في جميع أنحاء دبي بالإضافة إلى تحليلها، حيث تحتوي على 200 مجموعة بيانات من الجهات الحكومية في إمارة دبي. 

ويعرِّف "معرض 101" الزوار على التكنولوجيا الحديثة مثل "البلوك تشين"، التي تتيح إجراء المعاملات الإلكترونية بشكل آمن، وتجعل من حكومة دبي الأولى على مستوى العالم التي تجري 100% من معاملاتها عبر قاعدة بيانات مشفرة على شبكة الإنترنت بحلول عام 2020. 

وقالت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام دبي الذكية: "يشرفنا افتتاح الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، لجناح دبي الذكية في أسبوع جيتكس للتقنية، حيث تستلهم دبي الذكية مهمتها من تطلعات ورؤية قيادتنا الرشيدة، الرامية إلى بناء المدينة الذكية المستقبلية، التي تعمل من خلالها الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة جنبا إلى جنب، لتبني التكنولوجيا المتقدمة وتوجيهها نحو تحقيق رفاهية وسعادة الناس". 

وأضافت أن جناح "دبي الذكية" في الحدث، يجسد رؤية وتوجيهات الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الرامية إلى بناء تجربة مدينة ذكية استثنائية تمكن المواطنين والمقيمين من الوصول إلى كافة الخدمات الحكومية بسلاسة وسهولة، حيث نهدف حاليا إلى تحويل 1600 خدمة ذكية إلى 72 تجربة تعزز سعادة الإنسان في دبي، وترفع من مستوى رضا المتعاملين عن الخدمات المقدمة لهم في المدينة الأذكى عالميا. 

واطلع الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، خلال الجولة، على الخدمات المتقدمة التي طورتها دبي الذكية، وتعتمد على"نظام تخطيط الموارد الحكومية"، الذي يعد مجموعة متكاملة من الحلول التقنية المركزية تقدمه لجميع الجهات الحكومية في الإمارة، ليمكنهم من إدارة جميع العمليات الداخلية على مستوى حكومة دبي في المجالات المالية واللوجستية والموارد البشرية، بما في ذلك الرواتب الشهرية، والتوظيف، وإدارة الأصول. 

ويتيح هذا النظام للجهات الحكومية توفير ما يقارب من 4.3 مليار درهم خلال الـ15 عاما المقبلة، حيث تتضمن قائمة الخدمات التي يدعمها تطبيق "الموظف الذكي" الذي يشكل حلول إدارة الموارد البشرية لأكثر من 53 جهة حكومية، ويبلغ عدد المستفيدين منه أكثر من 26.300 موظف حكومي. 

وتفقَّد ولي عهد دبي خلال جولته غرفة "عش تجربة الواقع المتجدد"، التي تقدم تجربة بصرية واقعية فريدة من نوعها من خلال عرض فيديو تفاعلي عبر شاشات ضخمة تستقطب اهتمام الزوار، وتتجسد على شكل قصة تنقل الزوار للتعرف عن كثب على المدينة الذكية في ظل التطورات المتلاحقة والسريعة التي تشهدها دبي. 

وفَوْر الدخول إلى الغرفة، تنار الأضواء وتبدأ المؤثرات الصوتية والعرض في نفس اللحظة، لتنسج خيوط قصة محفزة، هي عبارة عن رحلة تتخطى البعد الزمني والحسي من خلال عرض مراحل تطور دبي، وتروي التحول الكبير في حياة الناس الذين نشأوا على أرض دبي. 

واختتم الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، جولته بالاطلاع على منصة لشرح "الحركة في المدينة" من خلال استخدام تكنولوجيا محددة، من خلال استخدام مجموعات بيانات "هيئة كهرباء ومياه دبي" الخاصة بتنقلات المتعاملين، وذلك لمعرفة المناطق التي تفضل العائلات السكن فيها، والمدة التي تقضيها في كل منطقة، ومن خلال مقارنة مدة البقاء مع خوارزمية ذكية، يمكن تتبع سلوك تغير المسكن، وقياس كيفية تأثير ميزة معينة في المدينة مثل: المترو، الترام، المطار، وغيرها، على قرارات الناس في تغيير أماكن سكنهم، وتشكل المنصة أداة مهمة بالنسبة للجهات الحكومية التي تتولى عملية تخطيط المدن، والمطورين، والأسر من الذين يخططون للانتقال إلى مكان جديد. 

ويوفر جناح "دبي الذكية" في أسبوع جيتكس للتقنية 2018، منصة تضم 59 جهة، منها 45 جهة حكومية و14 شركة خاصة تعرض أحدث خدماتها. 

وتضم قائمة العارضين أيضا شركات ناشئة عدة، منها "آيد تك" و"واتوبيديا" و"بالسيز" و"فليبتين تكنولوجيز" وشركة دوكسوالت و"إنوسوفت"، فضلا عن تواجد مجموعة من الشركات الراعية، منها "دارك ماتر" الراعي الماسي، و"الإمارات للمزادات" الراعي البلاتيني و"آي. بي. أم" و"ديل إيه. أم. سي" و"دو" بصفة راعٍ ذهبي، و"نتوورك إنترناشونال" و"هواوي" و"معهد روشستر للتكنولوجيا فرع دبي" بصفة راعٍ فضي.

تعليقات