اقتصاد

19 مليار درهم حجم التبادل التجاري بين الإمارات ودول الكاريبي

الأحد 2018.11.25 07:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 101قراءة
  • 0 تعليق
بحث "منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي" تعزيز التبادل التجاري

بحث "منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي" تعزيز التبادل التجاري

استضافت إمارة دبي، اليوم الأحد، "منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي" الذي يعد الأول من نوعه، وذلك بمشاركة أكثر من 100 شخصية من كبار المسؤولين الحكوميين وقادة الأعمال وصناع القرار من الإمارات ودول حوض الكاريبي، حيث أقيمت فعاليات المنتدى في فندق الريتز كارلتون بدبي.

وشهد المنتدى، الذي نظمته وزارة الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات وغرفة تجارة وصناعة دبي، انعقاد عدد من الندوات، ناقش خلالها المتحدثون فرص وإمكانات تعزيز التعاون الاقتصادي بين دولة الإمارات ودول منطقة الكاريبي.

وقالت ريم الهاشمي، وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي في الإمارات، إنّ منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي يعد الأول من نوعه، وتابعت: "نطمح لأن يكون المنتدى منصة رئيسية للتواصل والحوار بين دول الخليج ومنطقة الكاريبي". وأضافت الهاشمي أن منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي يعد مثالاً لمد جسور الشراكة والتعاون التي تم بناؤها على مدى السنوات الماضية مع دول حوض الكاريبي، وتهدف إلى تعزيز الجهود المتبادلة والرامية لبناء عالم أفضل للأجيال القادمة.

وأكدت ريم الهاشمي، في كلمة ألقتها خلال المنتدى، أن دولة الإمارات تتقدم بثبات في مسيرتها على صعيد التنمية سيراً على خطى الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتعمل جاهدة على ترسيخ قيم التنمية البشرية وتقديم كل أشكال الدعم والمساعدة للمجتمعات الأقل حظاً حول العالم لمساندتها في تحقيق أهدافها في التنمية المستدامة.

بدوره، اعتبر مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي حمد بوعميم أن منتدى التعاون الإماراتي الكاريبي يعد منصة مثالية لاستكشاف الفرص الاستثمارية في هذه الأسواق التي قد تكون بعيدة في المسافة، ولكنها ثرية بالفرص الاستثمارية، خصوصاً في قطاعات تتميز بها الشركات الإماراتية وتمتلك فيها خبرات واسعة، مشيراً إلى أن أسواق الكاريبي يمكن أن تشكّل كذلك بوابة للأسواق اللاتينية القريبة منها. وأكّد بوعميم أن دبي يمكن أن تلعب دوراً حيوياً في ربط شركات حوض الكاريبي بأسواق المنطقة والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

من جانبه، قال ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي، إن غرفة دبي ملتزمة بتوفير كل الدعم اللازم لضمان ازدهار العلاقات الإماراتية الكاريبية في المستقبل. وأشار إلى أنّ المنتدى هو خطوة أولية مهمة في مسيرة التعاون التي ستجمع الإمارات ودول الكاريبي بهدف بناء علاقات تجارية.

وفي حديث لـ"العين الإخبارية" قال عتيق جمعة نصيب، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الخدمات التجارية في غرفة دبي، إن التبادل التجاري بين دولة الإمارات ودول حوض الكاريبي وصل إلى 19 مليار درهم، وذلك خلال الفترة الممتدة من 2011 إلى 2017. وأضاف جمعة أن نسبة نمو الشركات الكاريبية في دبي بلغت 54٪، حيث تم تأسيس 621 شركة كاريبية في دبي بين عامي 2013 و2018.

كما بحث المشاركون دور الطاقة المتجددة والابتكارات الخضراء في تحفيز النمو المستقبلي بين دولة الإمارات ودول بحر الكاريبي. وناقش المنتدى أيضاً دور القطاع الخاص في بناء مستقبل أكثر ترابطا وتنافسية بين دولة الإمارات ودول بحر الكاريبي.


تعليقات