بيئة

ابتكار ملابس صديقة للبيئة يمكن ارتداؤها لعدة أسابيع دون غسيل

الأربعاء 2018.12.26 12:29 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 211قراءة
  • 0 تعليق
الملابس مصنعة من مواد معاد تدويرها

الملابس مصنعة من مواد معاد تدويرها

ابتكرت شركة دنماركية ناشئة ملابس مصنوعة من مواد معاد تدويرها، يمكن ارتداؤها لعدة أسابيع دون غسيل، بهدف الحفاظ على البيئة.

وقالت شركة "أورجانيك بيزيكس" إن هدفها ليس "الترويج إلى الكسل" بين الشباب، رغم أن الأمر يبدو في ظاهره كذلك، وفقا لموقع "بيزنس إنسايدر".

وأشارت إلى أن عملية الغسيل والتجفيف تمثل ثلثي التأثير الكلي الضار على البيئة، ولهذا السبب بدأت في إنتاج ملابس داخلية، المكون الخاص منها هو الفضة لما يعرف عن هذا المعدن كونه مضاد للميكروبات، ولهذا تستخدم الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) الفضة لتنقية المياه لرواد الفضاء، حسب أورجانيك

وتأتي الملابس الداخلية بطبقة من الفضة تقضي على 99.9% من جميع أنواع البكتيريا والروائح في الملابس، وفقًا لما ذكرته الشركة عبر موقعها الإلكتروني.

وقال مادس فيبيجر الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس للشركة (27 عاماً): "مشروعنا هو أزياء مستدامة، لأن الطريقة التقليدية لشراء الملابس الداخلية وارتداؤها وغسلها ثم التخلص منها رغم أنها باهظة الثمن تمثل إهدارا رهيبا للموارد كما أنها ضارة جدا بالبيئة".

وأضاف: "الأمر ينجح، ويمكنك ارتداء ملابسك الداخلية لفترة أطول قبل الغسيل، فتوفر الوقت والمال بينما تحد من إهدار المياه والطاقة"، لافتا إلى أن الملابس الداخلية مصنوعة من مواد معاد تدويرها بنسبة 100%.

وتابع: "نستخدم النايلون المعاد تدويره ميكانيكيا، وهو اختيار مستدام للمنسوجات، المادة الخام مصنوعة من نايلون معاد تدويره ميكانيكيا تم تطويره في إيطاليا من ألياف النفايات في مرحلة ما بعد التصنيع".

وأوضح: "خيوط الغزل من مصانع الغزل، أما النفايات فمن مصانع النسيج/ ونحن نستخدم تقنية الحياكة غير الملحومة، ما يجعل الملابس مريحة للارتداء حتى لفترات أطول من الوقت".

وأطلقت الشركة أول مجموعة من منتجاتها عام 2017 بعد أكبر حملة أزياء ممولة في الدول الاسكندنافية، وفي الوقت الراهن تعود مجددا بجيل جديد من الملابس، أطلقت عليه اسم "سيلفر تك 2.0" (Silvertech 2.0).

ويتراوح سعر عبوة السراويل الداخلية بين 32 و28 دولارا، وحتى الآن باعت الشركة أكثر من 200 ألف من منتجات الملابس الداخلية إلى نحو 50 ألف عميل.

تعليقات