سياسة

سوريا الديمقراطية: الرقة بلا داعش خلال أقل من شهر

الإثنين 2017.9.25 08:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 471قراءة
  • 0 تعليق
مقاتلو سوريا الديمقراطية في الرقة - رويترز

مقاتلو سوريا الديمقراطية في الرقة - رويترز

توقعت مصادر عسكرية كردية، الإثنين، أن تتمكن الفصائل المسلحة المدعومة من الولايات المتحدة من طرد جميع مقاتلي تنظيم داعش من آخر معاقلهم في مدينة الرقة السورية خلال أقل من شهر. 

وقالت جيهان الشيخ أحمد المتحدثة باسم العملية العسكرية في الرقة: "كلما استمر الخناق ردة فعل داعش تكون أشرس". وأضافت "في الأيام القادمة ستكون المعارك على أشد مستواها".

وتابعت أنه "المتوقع ضمن المخطط الذي رسمنا له بأننا سنتمكن من تحرير الرقة خلال أقل من شهر"، حيث ما زالت تحاصر القوات أعضاء التنظيم الإرهابي في بضعة أحياء في شمال المدينة.

وأكدت جيهان الشيخ أحمد أن قوات سوريا الديمقراطية تقدر بأن ما بين 700 و1000 مقاتل من التنظيم يتحصنون في جيب بالمدينة، مشيرة إلى أنه لا تتوقع منهم الاستسلام كما أن القوات لن تمنحهم أبدا ممرا آمنا للخروج من المدينة سالمين.

وقالت قوات سوريا الديمقراطية الأسبوع الماضي إن معركة السيطرة على المدينة دخلت مراحلها الأخيرة بعد الاستيلاء على 80% من الرقة.

وكانت الفصائل دخلت المدينة في يونيو/حزيران الماضي، بعد قتال استمر شهورا لتطويقها بمساعدة مقاتلات وقوات خاصة بقيادة الولايات المتحدة.

وخسر تنظيم داعش مساحات واسعة من الأراضي التي سيطر عليها في سوريا هذا العام تحت وطأة العمليات العسكرية التي تقودها قوات سوريا الديمقراطية من جهة والجيش السوري المدعوم من روسيا من جهة أخرى.

وتراجع مقاتلو التنظيم حاليا إلى معاقلهم الأخيرة في عدد من المدن والبلدات في القطاع الخصب على امتداد نهر الفرات في اتجاه الرقة.

تعليقات