سياسة

عفرين السورية.. 5 آلاف نازح جراء الهجوم التركي

الثلاثاء 2018.1.23 09:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 588قراءة
  • 0 تعليق
وقفة لأهالي عفرين السورية ضد الهجوم التركي

وقفة لأهالي عفرين السورية ضد الهجوم التركي

تسببت العملية العسكرية للنظام التركي بعفرين في نزوج نحو 5 آلاف مدني من سكان المنطقة الواقعة بالشمال السوري جراء هذا الهجوم. 

وقال تقرير للأمم المتحدة، الثلاثاء، إن العملية العسكرية التركية ضد وحدات حماية الشعب الكردية التي تدعمها الولايات المتحدة في سوريا تسببت في نزوح ما يقدر بـ5 آلاف شخص من منطقة عفرين حتى أمس الاثنين، لكن بعضا من أكثر الفئات الضعيفة لم تتمكن من الفرار.

وجاء في التقرير الذي نُقل عن مصادر محلية أن الأمم المتحدة تقف على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة لـ50 ألف شخص في عفرين، ولديها إمدادات لـ30 ألفا في حالة زيادة النزوح إلى مناطق تسيطر عليها الحكومة السورية في محافظة حلب.

وعلى صعيد متصل، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الثلاثاء، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيتحدث مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب غدا الأربعاء، في الوقت الذي تمضي فيه أنقرة قدما في هجومها ضد وحدات حماية الشعب الكردية التي تساندها واشنطن.

وفي حديث للصحفيين، على هامش مؤتمر في باريس، ذكر تشاووش أوغلو أنه أبلغ وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون بضرورة توقف واشنطن عن دعم وحدات حماية الشعب الكردية من أجل أن تتعاون الدولتان العضوان في حلف شمال الأطلسي في سوريا.

وكان وزير الخارجية التركي قال، في وقت سابق الثلاثاء، إن بلاده تسعى لتجنب أي اشتباك مع القوات الأمريكية أو الروسية أو السورية، لكنها ستتخذ أي خطوات لازمة لضمان أمنها، وذلك في اليوم الرابع من هجومها الجوي والبري ضد القوات الكردية في شمال غرب سوريا.



وعلى مدار يومي الإثنين والثلاثاء، اعتقلت السلطات التركية نحو 91 شخصا بتهمة نشر "الدعاية الإرهابية" على مواقع التواصل الاجتماعي ضد الهجوم الذي تشنه القوات التركية في سوريا ضد الفصائل الكردية.

وأسفرت المعارك المستمرة منذ السبت الماضي في منطقة عفرين عن مقتل 54 عنصرا من الفصائل المعارضة القريبة من أنقرة والمقاتلين الأكراد؛ وهو ما يرفع عدد الضحايا منذ بدء العملية التركية إلى 78، بينهم 24 مدنيا.


تعليقات