تكنولوجيا

"صحة دبي" تدشن أول روبوت من نوعه بالشرق الأوسط لصرف الدواء

الأربعاء 2017.8.2 04:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 730قراءة
  • 0 تعليق

"صحة دبي" تدشن أول روبوت من نوعه بالشرق الأوسط لصرف الدواء

دشنت هيئة الصحة بدبي أول روبوت من نوعه في الشرق الأوسط لصرف الدواء، وهو الثاني على مستوى مستشفيات الهيئة، بعد الروبوت الذي بدأ تشغيله في الصيدلية الذكية بمستشفى راشد مطلع يناير الماضي.

ويعمل الروبوت الذي بدأ الخدمة منذ الصباح الباكر في مستشفى دبي، بقدرات هائلة وتقنيات فائقة المستوى لصرف 12 وصفة طبية في أقل من دقيقة واحدة٬ إضافة إلى خط ذكي إضافي لخدمة المتعاملين من أصحاب الهمم، فيما يتحمل الروبوت وما يشمله من أدوات الصيدلية الذكية تخزين أكثر من 35 ألف علبة دواء، من خلال " باركود" خاص لكل صنف دواء، ويبدأ بصرف الأدوية بضغطة زر من دون احتمالات لأية أخطاء، وذلك عن طريق 12 منفذاً داخل الصيدلية.

ويتمكن الروبوت من خلال الذكاء الاصطناعي الفائق من التفرقة بين كل وصفة طبية على حدة، وخاصة في حالة صرف علب الأدوية الكاملة والأدوية الموصوفة للمرضى بحبات دواء محددة.

ولدى تدشينه الروبوت الثاني في مستشفى دبي أكد  حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي أن الهيئة عازمة على إنهاء جميع مراحل التحول الذكي في موعدها المقرر، وعلى مستوى أنظمتها الإدارية والطبية كافة، منوهاً أن "صحة دبي" تمتلك الأدوات والقدرات الكفيلة بعملية التحول، وقبل ذلك فإنها تحظى برعاية كريمة من  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم٬ نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، والدعم اللامحدود من الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والمتابعة الحثيثة من الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة بدبي.

جاء ذلك بحضور الدكتور علي السيد مدير إدارة الصيدلة في الهيئة، والدكتور عبد الرحمن الجسمي المدير التنفيذي لمستشفى دبي، والدكتور خلدون النبهان مدير الشؤون المالية والإدارية بالمستشفى، وعدد من المسؤولين ورؤساء الأقسام.

وقال حميد القطامي  إن الروبوت يأتي ضمن منظومة ذكية متكاملة تتبنى الهيئة تنفيذها وهي تضم حزمة من الخدمات والتطبيقات والبرامج المتوافقة مع توجهات دبي الذكية، واستراتيجية الهيئة الرامية إلى تقديم أفضل الخدمات الطبية، بأحدث الوسائل والنظم، التي تفوق توقعات المتعاملين وتحقق رضاهم وسعادتهم .

وذكر القطامي أن الهيئة أسست نظماً حديثة وأكثر تطوراً، وبالتحديد في خدمات الصيدلة والدواء، مستهدفة اختصار رحلة علبة الدواء وخفض وقت انتظار صرف الأدوية للمتعاملين، مع ضمان توفر أعلى معايير السلامة والمأمونية والدقة المتبعة عالمياً في عمليات نقل الدواء وتخزينه وصرفه.

 

تعليقات