تكنولوجيا

دبي أول حكومة تعتمد تقنية "البلوك تشاين" في العالم

الإثنين 2017.7.24 04:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 358قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية

صورة أرشيفية

قال خبير في تكنولوجيا البلوك تشاين إن دبي تتجه بسرعة نحو تحقيق هدفها المتمثل في أن تصبح أول حكومة في العالم تنفذ جميع العقود القابلة للتنفيذ بواسطة "البلوك تشاين " بحلول العام 2020.

وحجم السوق العالمي لتكنولوجيا البلوك تشاين سينمو من 210 ملايين دولار في العام 2016 إلى ما يزيد عن 2.3 مليار دولار بحلول العام 2021.

قال دان فرانكل مستشار البلوك تشاين في شركة كونسينسيس في إمارة دبي خلال ندوة نظمها مجلس كبار مسؤولي المعلومات في الإمارات حول تكنولوجيا البلوك تشاين: "تعمل مؤسسات القطاع الخاص التي من شأنها الاستفادة من التنسيق المحتمل مع الحكومة على الاستعداد أيضا لذلك، ومن المؤكد أن تحوز أولى الشركات التي تدخل هذه التكنولوجيا على أولى الميزات المحركة للسوق".

يعتبر مجلس كبار مسؤولي المعلومات في الإمارات مبادرة أطلقتها شركة سمارت ورلد، الشركة المساهمة بين شركة اتصالات ودبي ساوث، حيث تركز المبادرة على جلب كبار مسؤولي المعلومات من القطاعين العام والخاص في دولة الإمارات، إلى منصة مشتركة لتبادل أفضل الممارسات الدولية واستكشاف حلول الأعمال، بما يتماهى مع استراتيجية الابتكار في دولة الإمارات وهدف الحكومة المتمثل في جعلها أكثر بلدان العالم ابتكاراً بحلول العام 2021.

وقال أحمد الملا، رئيس مجلس إدارة مجلس كبار مسؤولي المعلومات: "دبي سباقة في اعتماد أحدث التكنولوجيات، وقد وضعت نصب أعينها هدفاً يتمثل في أن تصبح أول حكومة في العالم تنفذ جميع العقود القابلة للتنفيذ بواسطة البلوك تشاين، وذلك بحلول العام 2020".

وقال "تقدم مبادرات الحكومة في هذا الصدد فرصاً تجارية هائلة للقطاع الخاص في دولة الإمارات وهنالك حالياً نقص على الصعيد العالمي لجهة المبرمجين والمطورين في هذا المجال".

كان الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، قد أطلق استراتيجية دبي للبلوك تشاين، التي تركز على استكشاف وتقييم أحدث الابتكارات التي تمثل فرصة لتقديم تجارب أكثر سلاسة، وأمناً، وكفاءة، وتأثيراً على صعيد المدن. 

من المتوقع أن ينجم عن اعتماد تكنولوجيا البلوك تشاين وفورات سنوية تربو عن 5.5 مليار درهم إماراتي، وذلك فقط نتيجة  لتبسيط عملية معالجة الوثائق.

وقد تم تعيين شركة كونسينسيس بصفة المستشار الرسمي للبلوك تشاين لمدينة دبي، وسوف تعمل بالتعاون مع المسؤولين الحكوميين جنباً إلى جنب مع شركة أي بي إم، الشريك الاستراتيجي الرئيسي للمشروع.

بلوك تشين هي قاعدة بيانات أو أسلوب جديد لتنظيم البيانات وتعمل على هيئة نظام سجل إلكتروني لمعالجة الصفقات وتدوينها بما يتيح لكل الأطراف تتبع المعلومات عبر شبكة آمنة لا تستدعي التحقق من طرف ثالث.

تعليقات