اقتصاد

محللون: المناطق الحرة بدبي تقطع خطوات أسرع لجذب استثمارات أجنبية

الأربعاء 2018.6.6 02:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 208قراءة
  • 0 تعليق
المناطق الحرة الإماراتية وجهة الاستثمارات الأجنبية المباشرة

المناطق الحرة الإماراتية وجهة الاستثمارات الأجنبية المباشرة

قال مسؤولون ومحللون إن بعض المناطق الحرة في دبي تتخذ إجراءات جديدة لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة، تزامناً مع انتهاج الإمارات سياسات جديدة تصبو إلى تنويع الاقتصاد وتعزيز النمو.

وبحسب محمد الزرعوني، مدير عام المنطقة الحرة بمطار دبي "دافزا"، فإن المنطقة التي تعد موطناً لشركات عالمية منها بوينج وإيرباص وباناسونيك وسيارات رولز رويز، تعمل على تطوير القطاعات سريعة النمو مثل المشروعات المتوافقة مع أحكام الشريعة والحلال.

وأوضح أن دافزا أطلقت مبادرات محددة تركز على حلول الذكاء الاصطناعي وتقنية البلوك تشين في صناعات مثل التجارة الإلكترونية، حيث تمثل المنطقة 18% من إجمالي تجارة المناطق الحرة في دبي وفقاً لبيانات 2016.

وتأتي تصريحات الزرعوني، في الوقت الذي تعكف فيه السلطات الإماراتية على زيادة الاستثمار الأجنبي المباشر ضمن خطة تعزيز مساهمة القطاع غير النفطي من 70% بالناتج المحلي الإجمالي حالياً إلى 80% بحلول 2021.

وقد جذبت الإمارات استثمارات أجنبية مباشرة في عام 2017 بقيمة 10.3 مليار دولار بزيادة 6.7% عن عام 2016 حيث جذبت البلاد 9.6 مليار دولار.

وبحسب صحيفة "ذا ناشيونال" الناطقة باللغة الإنجليزية، فإن مجلس المنتطق الحرة في دبي، وهي هيئة تمثل المنطق الاقتصادية الحرة بالإمارة وتضم 30 مركزاً منها مركزا دبي المالي العالمي ومدينة دبي للإنترنت، قد كشف عن عزمه تسهيل رسوم تسجيل الأعمال التجارية وإدخال أنظمة جديدة لدعم التجارة الإلكترونية.

وقال المجلس إنه بصدد إنشاء نظام إلكتروني مركزي لتبسيط إجراءات الترخيص في جميع المناطق الحرة في دبي، وتخزين السجلات في مركز البيانات.

ويدعم خطوات المناطق الحرة في الإمارات ككل، سماح البلاد للمستثمرين الأجانب بتملك 100% من الشركات بالسوق الإماراتية بنهاية العام.

ومن جانبه، رحب مالك آل مالك، الرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم –المالكة لمدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للإنترنت ومناطق دبي ديزاين ديستريكت الحرة– بقرار الحكومة الإماراتية بالسماح للإجانب بتملك 100% من الشركات، مؤكداً أنه بمجرد دخول القرار حيز التنفيذ سيعزز ذلك من مكانة الإمارات كوجهة عالمية رئيسية للأعمال.

ومن جانبها، أكدت عبير جرار، المدير العامة لمجموعة كريتيف زون الاستشارية في مجال تأسيس شركات المناطق الحرة، أن هناك خطوات جدية تتخذها المناطق الحرة على أرض الواقع حتى تعزز موقفها كمحطة متكاملة مناسب للشركات التي تنشأ أعمال في الإمارات.

وأوضحت أن الحوافز التي تقدمها المناطق الحرة كفيلة بتشجيع الشركات على التأسيس بها سواء كان هناك سماح بالملكية الأجنبية الكاملة للشركات من عدمه.

تعليقات