اقتصاد

شركات أمريكية كبرى تبحث فرص الاستثمار بمصر

الأحد 2017.9.24 03:54 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 407قراءة
  • 0 تعليق
شركات أمريكية كبرى تبحث فرص الاستثمار بمصر

شركات أمريكية كبرى تبحث فرص الاستثمار بمصر

يزور مصر الشهر المقبل رؤساء شركات أمريكية كبرى لبحث فرص الاستثمار الجديدة المتاحة في البلاد وفقا لبيان رسمي.

يضم الوفد الأمريكي شركات تعمل في مجالات البنية الأساسية والطاقة والرعاية الصحية والسياحة والصناعات الغذائية والتكنولوجية والهندسية وقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، فضلا عن عدة صناديق استثمار أمريكية عالمية.

وأبدى عدد من ممثلي الصناديق الاستثمارية الأمريكية حسب بيان وزارة الاستثمار المصرية رغبتهم في توسيع استثمارات تلك الصناديق في مصر.

جاء ذلك خلال لقاء بين سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي و19 مستثمرا أمريكيا يبلغ حجم استثماراتهم نحو 278 مليار دولار على مستوى العالم ومنهم مصر.

حضر اللقاء رؤساء ومديرو صناديق وشركات "بيرنز كابيتال "، و"كونكورد الدولية للاستثمارات" و"ميلفيل" و" مون كابيتال "، و"موتيما كابيتال"، و"نايل كابيتال"، و"سميث كوف كابيتال"، و"ستون فوريست كابيتال"، و"تى إس دبليو لإدارة الاستثمارات"، و"فان إك أسوسياتس"، و"فيكتوريا كابيتال". وعرضت نصر الفرص الاستثمارية في المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة.

وسيجتمع مجلس الأعمال المصري الأمريكي مع وفد من الشركات الأمريكية في نوفمبر، للترويج لزيادة الاستثمارات في مصر.

وأعلنت وزيرة الاستثمار سحر نصر أنها تنسق مع غرفة التجارة الأمريكية ومستثمرين أمريكيين لتنظيم منتدى للاستثمار في مصر خلال العام المقبل لعرض الفرص الاستثمارية المتاحة أمام الشركات الأمريكية.

يأتي ذلك في الوقت الذي تدرس الولايات المتحدة استئناف المساعدات العسكرية التي حجبتها عن القاهرة الشهر الماضي بسبب مخاوف تتعلق بسجل حقوق الإنسان في مصر، وفق ما ذكره الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وعلى صعيد آخر، وافق المجلس التنفيذي لمؤسسة التمويل الدولية التابعة لمجموعة البنك الدولي على تخصيص 150 مليون دولار للاستثمار في مشروعات زراعية في مصر. ومن المقرر أن يستخدم التمويل لصالح مشروعات تنفذ بالشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص، وبما يهدف لتطوير قطاع التغذية باستخدام أحدث النظم التكنولوجية في التصنيع وتوفير فرص عمل جديدة للشباب. وجاء الإعلان عن الاستثمارات الجديدة بعد يوم واحد من لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونج كيم لمناقشة التقدم في برنامج الإصلاح في مصر، وسبل تعزيز التعاون مع البنك الدولي.

وقالت موديز إن مصر تستفيد من زخم إصلاح قوي لكن أوضاع المالية العامة الضعيفة للغاية تظل تحديا رئيسيا.

 وقال وزير المالية المصري عمرو الجارحي لرويترز يوم الثلاثاء إن بلاده تتوقع الحصول على الدفعة الثالثة من قرض صندوق النقد الدولي بقيمة ملياري دولار في ديسمبر.

واتفق صندوق النقد على برنامج مدته 3 سنوات مع مصر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وأفرج عن الشريحة الأولى بقيمة 4 مليارات على دفعتين من قرض قيمته الإجمالية 12 مليار دولار يهدف إلى إعطاء دفعة للاقتصاد.

تعليقات