مجتمع

رئيس مجلس الشورى السعودي: الأزهر أهم منارات الفكر الإسلامي في العالم

الأربعاء 2018.12.26 10:37 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 290قراءة
  • 0 تعليق
شيخ الأزهر الشريف يستقبل رئيس مجلس الشورى السعودي

شيخ الأزهر الشريف يستقبل رئيس مجلس الشورى السعودي

أعرب الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ رئيس مجلس الشورى السعودي عن تقديره لدور الأزهر الشريف، خلال لقائه بفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر رئيس مجلس حكماء المسلمين، الأربعاء، بالقاهرة.

وأكد رئيس مجلس الشورى السعودي، الذي يقوم بزيارة رسمية لمصر تشمل الأزهر الشريف، أن الأزهر يعد أهم منارات العلم والفكر الإسلامي في العالم، خاصة وأن مواقف الأزهر وفضيلة الإمام الأكبر داعمة لقضايا الأمة الإسلامية وتشكل ركيزة أساسية لكل دعاة السلام والتعايش والحوار في العالم.

ولفت الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ إلى دور الأزهر الشريف في دعم مفاهيم الحوار والتعايش السلمي بين كافة شعوب العالم.

ومن جانبه، شدد الإمام الأكبر على قوة العلاقة بين الأزهر الشريف والمملكة العربية السعودية، مؤكدا تقدير الأزهر والشعب المصري للسعودية، ولدورها الذي تقوم به في خدمة العالم الإسلامي والمسلمين، خاصة وأنها تدعم وتنصر قضايا الأمتين الإسلامية والعربية دائما.

وأشاد الدكتور أحمد الطيب بدور العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، خادم الحرمين الشريفين، معربا عن تقديره للحفاوة الكبيرة التي وجدها خلال زيارته للمملكة مؤخرا.

وعاد شيخ الأزهر، الثلاثاء الماضي، من السعودية بعد زيارة رسمية استغرقت عدة أيام، والتقى خلالها بالعاهل السعودي وأكد خلال اللقاء دعم العالم العربي والإسلامي للسعودية ورفضهما لأي محاولات اختراق تهدد هذه العلاقة القوية مع المملكة.

وبحسب بيان تلقت "العين الإخبارية" نسخه منه، أهدى الدكتور أحمد الطيب درع الأزهر الشريف إلى رئيس مجلس الشورى السعودي، تقديرا لمواقف السعودية في دعم ومساندة المسلمين والعرب في كافة القضايا، داعيا الله أن يحفظ بلاد الحرمين وقيادتها وعلماءها من كل مكروه وسوء.


تعليقات