سياسة

مصر ترأس مجموعة عمل دعم القدرات لمكافحة الإرهاب بشرق أفريقيا

السبت 2019.3.16 11:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 227قراءة
  • 0 تعليق
رئاسة مشتركة بين مصر والاتحاد الأوروبي لمجموعة دعم القدرات

رئاسة مشتركة بين مصر والاتحاد الأوروبي لمجموعة دعم القدرات

فازت مصر والاتحاد الأوروبي بالرئاسة المشتركة لمجموعة العمل الخاصة ببناء قدرات دول منطقة شرق أفريقيا في المنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب، وذلك لعامين إضافيين تنتهي في سبتمبر ٢٠٢١. 

واختيرت مصر والاتحاد الأوروبي لهذه الرئاسة المشتركة بإجماع الدول الأعضاء، خلال اجتماع اللجنة التنسيقية الـ15 للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي عُقد بمدينة مالاجا الإسبانية، لتصبح تلك هي المرة الثانية على التوالي التي تتولى فيها مصر هذا المنصب.

وقال نائب مساعد وزير الخارجية المصرية مدير وحدة مكافحة الإرهاب الدولي الوزير المفوض إيهاب فهمي: "إن تنامي خطر الإرهاب يتطلب تضافر الجهود فيما بين الدول أعضاء المنتدى، فضلا عن تعزيز التعاون مع المنظمات الإقليمية والدولية للتصدي لهذه الظاهرة العالمية من منظور شامل ومُتكامل".


وأشار فهمي، في كلمته أثناء الاجتماع، إلى أن المسؤولية الجماعية لمكافحة الإرهاب تُحتم على الدول الأعضاء ترجمة قرار مجلس الأمن رقم 2354 لعام 2017 بشأن الخطاب الإرهابي إلى خطوات عملية ملموسة من شأنها اجتثاث جذور الإرهاب المتمثلة في الأفكار المتطرفة القائمة على الأيديولوجية التكفيرية التي أرستها جماعة الإخوان الإرهابية، لما تمثله من خطر داهم ليس فقط على دول المنطقة، بل للسلم والأمن الدوليين، ولكونها المُحفز والمُسبب الرئيسي لارتكاب أعمال إرهابية.

ومصر من الدول المؤسسة للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب الذي يستهدف تعزيز جهود التعاون الدولي بشأن موضوعات مكافحة الإرهاب، ويضم المنتدى خمس مجموعات عمل من بينها مجموعة عمل دعم القدرات لمكافحة الاٍرهاب في دول شرق أفريقيا التي تترأسها مصر منذ سبتمبر 2017.

وتأتي رئاسة مصر لمجموعة العمل تزامنا مع رئاستها للاتحاد الأفريقي لعام 2019، فضلا عن انطلاق فعاليات "منتدى الشباب العربي الإفريقي 2019" الذي سيعقد خلال الفترة 16 - 18 مارس الجاري بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسي.



تعليقات