اقتصاد

"دافوس الصحراء".. مصر تدعو المستثمرين للمشاركة في مشروعاتها الكبرى

الأربعاء 2018.10.24 01:52 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 122قراءة
  • 0 تعليق
الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية

الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية

شاركت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، في جلسة حول "القطاع العام في مواجهة القطاع الخاص"، تحت عنوان "من سيهيمن مستقبلا: الأسهم الخاصة أم الأسواق العامة؟"، ضمن مؤتمر مستقبل الاستثمار الذي يعرف باسم "دافوس الصحراء"، المنعقد في "الرياض"، والذي يحضره عدد من المستثمرين من أوروبا وأمريكا الشمالية وآسيا وأفريقيا ورؤساء شركات عالمية، وشخصيات اقتصادية ورجال أعمال من مختلف الدول.


وشهدت الجلسة مناقشات حول دور صناديق الاستثمار الخاصة في الأسواق المالية العالمية، ودور الشركات الكبرى في الأسواق المالية، وأشاد الحضور بالإصلاحات الاقتصادية والتشريعية التي قامت بها مصر في مجال الاستثمار، والتي تحفز الشركات الصينية والهندية على ضخ استثمارات جديدة في مصر.

وأكدت الوزيرة نصر، أن مصر تعمل بنشاط على تشجيع استثمارات القطاع الخاص باعتبارها محركا لتحقيق النمو الاقتصادي، وتوفير فرص العمل والحد من الفقر، ولذلك نفذت مصر إصلاحات اقتصادية واستثمارية كبيرة.

ودعت الوزيرة المستثمرين إلى ضخ استثمارات جديدة في مصر، خاصة في المشروعات القومية الكبرى، مثل محور قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة، مشيرة إلى أن هناك عددا من الفرص الاستثمارية في محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة، إضافة إلى أكثر من 1000 فرصة استثمارية في محافظات مصر.

وأوضحت الوزيرة، أن مصر هي الوجهة الأولى في أفريقيا في مجال الاستثمار، وفق ما ذكره تقرير مجلس التجارة والتنمية التابع للأمم المتحدة (أونكتاد)، حيث ارتفع إجمالي تدفقات الاستثمار الأجنبي بها إلى 24% في 2018، مقارنة مع النصف الأول من عام 2017م.

ودار حوار بين الوزيرة وعدد من الصناديق العربية خلال المؤتمر، منهم صندوق الاستثمارات العامة السعودي، حيث تم بحث زيادة التعاون بين الوزارة وصندوق الاستثمارات العامة، بهدف تشجيع الاستثمارات السعودية بمصر، في ضوء التقارب الكبير والعلاقات الاستراتيجية التي تربط مصر والمملكة، حيث تم الاتفاق على الإسراع في ضخ استثمارات جديدة للسوق المصرية خلال الفترة المقبلة، في إطار رفع مجلس الأعمال السعودي سقف الاستثمارات في مصر ليصل إلى 51 مليار دولار، من القطاعين الحكومي والخاص السعودي.

ويأتي تنظيم المؤتمر من قبل صندوق الاستثمارات العامة، الذراع الاستثمارية للسعودية، وأحد أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم، الذي كشف عن برنامج مبادرة مستقبل الاستثمار لعام 2018، بمشاركة الآلاف من مختلف دول العالم.


تعليقات