سياسة

مصطفى مدبولي.. "مهندس المشاريع الكبرى" رئيسا لوزراء مصر

الخميس 2018.6.7 08:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 3862قراءة
  • 0 تعليق
مصطفى مدبولي مهندس المشاريع الكبرى

مصطفى مدبولي مهندس المشاريع الكبرى

جاء تكليف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الخميس،  للدكتور مصطفى مدبولي، بتشكيل حكومة جديدة، خلفاً لرئيس الوزراء المستقيل شريف إسماعيل، ليكون الاختيار الأكثر توقعاً والأسرع في رئاسة الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة.

 فبعد يومين فقط من استقالة إسماعيل، اختير مدبولي، تتويجاً لنجاحه في إدارة مجلس الوزراء في الفترة المؤقتة أثناء رحلة علاج إسماعيل في ألمانيا، ومن قبله إنجازاته كوزير للإسكان منذ مارس/أذار 2014 وحتى الآن.

 ويُشرف مدبولي بصفته وزيراً للإسكان على أهم المشاريع القومية الكبرى التي دشنها السيسي خلال عهده، وأبرزها العاصمة الإدارية الجديدة، ومدينة العلمين الجديدة، ومدينة الجلالة، فضلاً عن اضطلاع وزارته بملف القضاء على العشوائيات في القاهرة، ما نصبه "مهندسا للمشاريع الكبرى" في مصر.

ومؤخراً بدا للجميع أن مدبولي، ومن خلال جهده الدؤوب والملموس شعبياً خاصة في مشاريع الإسكان الاجتماعي، التي أحدثت طفرة في حلم القضاء على العشوائيات، أنه يحظى بقدر كبير من ثقة الرئيس المصري  الذي  أثنى عليه أكثر من مرة وعلى أداء الوزارة في عهده، بل أصبح وجوده ثابتاً مع كل تغير وزاري تعرضت له حكومة شريف إسماعيل.

وفي إطار التمهيد لإعلانه رئيساً للوزراء، اصطحب الرئيس السيسي مدبولي إلى القمة العربية الـ29 التي انعقدت في المملكة العربية السعودية في أبريل/ نيسان الماضي، وجلس إلى جانب وزير الخارجية المصري سامح شكري أثناء كلمة السيسي، ما لفت الانتباه حينها، وبدا أنه مرشح لمنصب كبير قريباً.

وكان المؤتمر الاقتصادي العالمي بمدينة شرم الشيخ عام 2015، الخطوة الأبرز التي لفت مدبولي خلالها الانتباه إليه كثيراً، عندما وقّعت وزارة الإسكان عقود 5 مشروعات كبرى في مدينتي 6 أكتوبر والقاهرة الجديدة، بقيمة إيرادات تخطت الـ60 مليار جنيه مصري، فضلاً عن ملف العاصمة الإدارية الجديدة. 

 وشهدت ولايته طرح وتنفيذ العديد من المشروعات الكبرى، منها وحدات مشروع الإسكان الاجتماعي، والمتميز "سكن مصر"، والمتوسط "دار مصر"، وعشرات الآلاف من قطع الأراضي السكنية والاستثمارية، وكذلك طرح قطع أراض ووحدات سكنية للمصريين بالخارج لأول مرة، وتنفيذ ما يقرب من 13 مدينة جديدة أهمها العاصمة الإدارية، والمنصورة الجديدة، والعلمين الجديدة، بخلاف مدن الصعيد.

واستطاع الوزير الشاب، أن يحرك ساكناً في ملف تطوير العشوائيات، متغلباً على أزمة عانت منها مصر خلال الـ 30 عاماً الأخيرة، حيث انتهى صندوق تطوير العشوائيات التابع للوزارة، من القضاء على المناطق غير الآمنة، والتي كلف الرئيس السيسي بالانتهاء منها خلال عامين بتكلفة وصلت إلى 16 مليار جنيه مصري ، ومن أهمها منطقة تل العقارب بالسيدة زينب، ومثلث ماسبيرو، وعشش السوداء بالجيزة.

كما استطاع اقتحام ملف العاصمة الإدارية الجديدة لتصل اليوم إلى نسب تنفيذ جيدة في الحي الحكومي والحي السكني والمسجد والكنيسة بالإضافة إلى طرح الأراضي على المطورين العقاريين لتطويرها بمساحات 50 وحتى 500 فدان.

 مدبولي، المولود في أبريل/ نيسان 1966، متزوج وأب لثلاثة أولاد، نجح خلال فترة توليه الوزارة في التعامل مع جميع الملفات التي كان لبعضها أثر كبير في الاقتصاد المصري، وعلى رأسها كيفية زيادة معدل نمو القطاع العقاري، في مصر سواء الحكومي أو الخاص من خلال تشجيع القطاع الخاص على مشاركة الدولة في الثورة العمرانية التي تشهدها البلاد منذ 4 سنوات.

 كما أن خبراته العلمية أهلته لما وصل إليه، فهو حاصل على درجة الدكتوراه في الهندسة المعمارية، تخصص "تخطيط مدن" من كلية الهندسة جامعة القاهرة عام 1997 بنظام الإشراف المشترك مع معهد التخطيط القومي والإقليمي والعمراني بكلية العمارة جامعة كارلسروه بألمانيا.  

ويقول أبوبكر الديب، الخبير في الشأن الاقتصادي،  لـ"العين الإخبارية" إن مدبولي يعد من أقدم الوزراء الموجودين حالياً، وجاء اختياره لعدة أسباب، أبرزها تنفيذ مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، ونجاحه في ملف إسكان الشباب ومساهمته في تخطيط مثلث ماسبيرو، وتنفيذه مشاريع طرق وكبارٍ ورفع كفاءتها في فترة وجيزة، وتنفيذ أكثر من 250 ألف وحدة سكنية خلال عام، وهو ما يعادل ما تم تنفيذه في تاريخ وزارة الإسكان بالكامل، بالإضافة إلى تنفيذ نحو 400 ألف وحدة سكنية.

كما نجحت الوزارة في عهده، في تنفيذ أكثر من 80% من نصيبها من المشروع القومي للطرق، وطرح أكثر من 500 ألف وحدة سكنية.


ونوه إلى أن رئيس الوزراء الجديد تنتظره تحديات، أهمها يتعلق بالملف الاقتصادي، كارتفاع الدين الخارجي وفوائده وصعوبة تدفق الاستثمارات الخارجية، ومشكلة الزيادة السكانية واستكمال المشروعات القومية وتحسين التعليم والتموين والصحة ومواجهة ارتفاع الأسعار. 

وفيما يلي السيرة الذاتية لرئيس وزراء مصر المكلف الدكتور مصطفى مدبولي..

الاسم: مصطفى كمال مدبولي محمد نصار.

تاريخ الميلاد: 28/ 4/ 1966

يشغل منصب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية من فبراير/ شباط 2014 حتى الآن. 

من نوفمبر/ تشرين الثاني 2012 حتى فبراير/ شباط 2014 المدير الإقليمي للدول العربية "برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية– الهابيتات". 

من سبتمبر/أيلول 2009 حتى نوفمبر/ تشرين الثاني 2011: رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمراني بوزارة الإسكان والمرافق والتنمية العمرانية. 

أبريل/نيسان: 2008 إلى سبتمبر/ أيلول 2009: رئيس الهيئة العامة للتخطيط العمرانى (ندباً) – أستاذ باحث دكتور بمعهد بحوث العمارة والإسكان بالمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء . 

 أكتوبر/تشرين الأول 2007 إلى أبريل/نيسان 2008: نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتخطيط العمراني للتخطيط الإقليمي والبحوث والدراسات (ندباً) . 

 يوليو/تموز 2004: مدير عام المكتب الفني للهيئة العامة للتخطيط العمراني – أستاذ باحث مساعد بمعهد العمارة والإسكان– المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء (ندباً).

يناير/كانون الثاني 2000 إلى يونيو/حزيران 2004: المدير التنفيذي لمعهد التدريب والدراسات الحضرية بمركز بحوث الإسكان والبناء بوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.

 التعليم:

 الحصول على درجة دكتوراه في الهندسة المعمارية – تخصص تخطيط مدن من كلية الهندسة جامعة القاهرة عام 1997 بنظام الإشراف المشترك مع معهد التخطيط القومي والإقليمي والعمراني بكلية العمارة جامعة كارلسروه بألمانيا.

 الحصول على دبلوم الدراسات المتقدمة في مجال التخطيط العمراني– إدارة العمران من معهد دراسات الإسكان والتنمية الحضرية– روتردام– هولندا – 1993.

الحصول على درجة ماجستير الفلسفة في الهندسة في الهندسة المعمارية – تخصص تخطيط مدن من كلية الهندسة – جامعة القاهرة – 1992.

الحصول على درجة البكالوريوس في الهندسة المعمارية – كلية الهندسة – جامعة القاهرة بتقدير عام جيد جداً وتقدير امتياز لمشروع التخرج – يوليو/ تموز 1988.

 الدورات التدريبية: الحصول على شهادة تأهيل القيادات التنفيذية في الإدارة من كلية هارفارد لإدارة الأعمال– جامعة هارفارد،يناير/كانون الأول 2003 تحت رعاية هيئة المعونة الأمريكية والحكومة المصرية. 

 دورة تدريبية في مجال التجديد الحضري للمدن وتنمية المدن الجديدة لمدة شهر في سيول – كوريا الجنوبية – أغسطس/أب 2001.

دورة تدريبية في مجال نظم المعلومات الجغرافية وتطبيقاتها في التخطيط العمراني بواسطة معهد أبحاث الفضاء وعلوم الأرض – هولندا 2001.

دورة إعداد المدربين في مجال التخطيط والتنمية العمرانية لمدة شهر في معهد دراسات الإسكان والتنمية الحضرية – روتردام – هولندا.

الخبرة العلمية: خلال العمل كرئيس للهيئة العامة للتخطيط العمراني.. إدارة مشروع إعداد المخططات الاستراتيجية العامة والأحوزة العمرانية لقرى الجمهورية بعدد 4410 قرى.. حيث تم الانتهاء من إعداد جميع المخططات فى نهاية 2009.

إدارة مشروع إعداد المخططات الإستراتيجية العامة والأحوزة العمرانية لمدن الجمهورية بعدد 227 مدينة.. إدارة وقيادة فريق عمل مشروع إعداد المخطط الاستراتيجي بعيد المدى لإقليم القاهرة الكبرى بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة.. إعداد المخططات الاستراتيجية لمحافظات الجمهورية. 

الانتهاء من المرحلة الأولى من المخطط الاستراتيجي القومي للتنمية العمرانية لمصر لاستيعاب الزيادة السكانية والتوسع العمراني خارج الوادي.. إعداد المخطط الاستراتيجي لتنمية محور الصعيد البحر الأحمر.. إعداد المخطط الاستراتيجي لتطوير منطقة شمال الجيزة وإعادة استغلال أرض مطار إمبابة. 

إعداد المخططات الاستراتيجية العامة والتفصيلية لتحزيم المناطق العشوائية بإقليمي القاهرة الكبرى والإسكندرية.. وضع الاستراتيجية المتكاملة للحد من ظهور عشوائيات جديدة والتعامل مع العشوائيات القائمة على مستوى الجمهورية.

العمل المتخصص في مجال التخطيط العمراني والإسكان: الإشراف على وتحكيم عدد من رسائل الدكتوراه والماجستير العمراني والتصميم الحضري.. تقديم 24 بحثاً منشوراً في مجال التخطيط العمراني والإسكان في مؤتمرات دولية ومحلية.. المشاركة في تقارير التنمية البشرية لمصر أعوام 2005، 2007 ،2008 ،2009 وكتابة الفصل الخاص بالإسكان والتنمية الحضرية.. التدريس بجامعة القاهرة فرع الفيوم لمدة 4 سنوات وكذلك جامعة مصر الدولية لمدة عامين في مجال الإسكان والتنمية العمرانية والتصميم المعماري والحضري. 

عضو لجنة تحكيم الجائزة العالمية ببرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في مجال التنمية العمرانية باسم الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء البحرين عام 2008.. المنسق الرئيسي والمدرب لـ60 دورية تدريبية في مجالات التخطيط العمراني والإسكان والارتقاء بالعشوائيات وإدارة المدن للقيادات التنفيذية والمحلية والخبراء من دول مصر والعراق الأردن وفلسطين وسوريا وليبيا والسودان.

وكان رئيس الحكومة المصرية المكلف، لاعب كرة يد في نادي الزمالك، وحصل على بطولة أفريقيا في الثمانينيات، بالإضافة إلى بطولة الدوري، ويعد أحد أصغر رؤساء الوزراء سناً في السنوات العشرين الأخيرة.‎‎


تعليقات