منوعات

افتتاح "ميدان مصر" في الإكوادور

الخميس 2018.8.16 04:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 434قراءة
  • 0 تعليق
ميدان مصري في الإكوادور

ميدان مصري في الإكوادور

في بادرة فريدة من نوعها، افتتح ميدان مصر في العاصمة الإكوادورية "كيتو"، ليُعد أول ميدان لمصر في قارة أمريكا اللاتينية، ويحتضن الميدان نموذجا لتمثال رمسيس الثاني ونماذج مصغرة للأهرامات الثلاثة، إهداء من مصر للإكوادور.  

ومثّل سفير مصر لدى الإكوادور، السفير عبدالمنعم عمر، الجانب المصري خلال افتتاح الميدان، بحضور عدد من كبار المسؤولين الإكوادوريين والسفراء الأجانب المعتمدين لدى الدولة، بحسب وسائل إعلامية مصرية.

وقال السفير: "إن تدشين الميدان يعكس عمق العلاقات المصرية الإكوادورية، وامتدادها لسنوات الستينيات، موضحا أن الميدان يعد رمزًا للصداقة والتضامن بين شعبي البلدين، وما يمثله من تقدير عال من جانب حكومة وشعب الإكوادور لحضارة مصر وتاريخها".

ونشأت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عام 1960، وتسعى البلدان لتعزيز التعاون فى مجالات عدة مثل التعليم، الحد من الفقر، مكافحة المخدرات وقضايا المرأة، التنمية الزراعية، ومكافحة التصحر، فضلا عن الاستخدام المستدام للموارد البيئية.

ويقبل الإكوادوريون على زيارة مصر بكثافة في إطار برامج سياحية لزيارة الأماكن المقدسة والأثرية في المنطقة، وهو ما يجعل مصر مقصدا هاما للسياحة القادمة من الإكوادور.

تعليقات