اقتصاد

"بصمة وراثية" للقطن المصري في الأسواق العالمية

السبت 2018.8.18 04:44 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 185قراءة
  • 0 تعليق
مصر تسعى لزيادة صادرات القطن

مصر تسعى لزيادة صادرات القطن

قال عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة المصري، إن وزارته تسعى للحفاظ على الثقة العالمية في جودة قطن بلاده وفتح أسواق جديدة أمام صادراته.

والتقى نصار السبت مع ممثلي جمعية قطن مصر لبحث جهود الجمعية للترويج لعلامة القطن المصري لدى كبار المستوردين وسلاسل التجزئة الإقليمية والعالمية ونقل الخبرات العالمية في مجال تطوير منظومة إنتاج وتسويق وتصدير القطن.

وأشار نصار إلى الجهود التي تبذل لحماية شعار القطن المصري والتي تشمل متابعة البصمة الوراثية للقطن المصري من خلال أخذ عينات وتحليلها وتحديد المخالفين والقيام بحملات توعية عالمية بكبرى سلاسل التجزئة بقارة أوروبا بصفة عامة والمملكة المتحدة بصفة خاصة، بالإضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية والهند وتركيا والصين وباكستان.

وقال وائل علما رئيس مجلس إدارة جمعية قطن مصر إن الجمعية تنفذ حاليا خطة شاملة لزيادة معدلات إنتاج وتصدير مصر من الأقطان والملابس الجاهزة والأقمشة، لافتا إلى أن تطبيق العمل بنظام البصمة الوراثية لمنح شعار القطن المصري للمصنعين والمشتريين حول العالم ساهم بشكل كبير في زيادة طلبات الاستيراد على الأقطان المصرية.

وأضاف أن الجمعية تعاقدت مع شركة "بيفو فيريتاس" العالمية للقيام بعمليات فحص عينات القطن المصري عالمياً، مشيراً إلى أن الجمعية لديها 28 موزعا معتمدا بعدد كبير من العواصم والمدن الرئيسية في العالم.

وأشار علما إلى أن جهود الجمعية في مجال حماية القطن المصري أسفرت عن زيادة في الطلب العالمي على منتجات القطن المصري الخام والمغزول وتام الصنع وزيادة أسعاره بنسبة تزيد عن 43%، بالإضافة إلى اقتراب أسعاره من الوصول لأسعار قطن البيما الأمريكي، لافتاً إلى أن النتائج تضمنت أيضاً زيادة مساحة القطن المزروعة من 120 ألف فدان عام 2016 إلى 320 ألف فدان العام الجاري وارتفاع عوائد زراعة القطن بنسب كبيرة.

وأشار جيسى كيرلى المستشار العالمي للجمعية أن القطن المصري يحتل المرتبة الأولى عالمياً من حيث الجودة ويتمتع بقبول وثقة كبيرة من جانب المستهلك العالمي، لافتاً إلى أهمية العمل خلال المرحلة المقبلة على الحصول على ثقة مزيد من الموزعين وتحقيق استقرار الإنتاج وتحسين جودة المنتج بما يسهم في زيادة معدلات وجود القطن المصري في السوق العالمي.

واحتلت الهند المركز الأول من حيث حجم صادرات القطن المصري إليها، حيث بلغت الكمية المصدرة للهند من القطن خلال الربع الأخير من عام 2017، 35.785 ألف قنطار بقيمة تجاوزت 98.9 مليون جنيه 41.5% من إجمالي الكميـة المصـدرة خلال الفترة من (يونيو- أغسطس) 2017.

تعليقات