اقتصاد

مصريون يبحثون عن أعلى سعر للدولار في البنوك

الثلاثاء 2017.12.26 11:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1216قراءة
  • 0 تعليق
الدولار أمام الجنيه المصري

سعر الدولار أمام الجنيه المصري

دفع التفاوت الكبير في سعر صرف الدولار الأمريكي بين البنوك في مصر حائزي العملة الخضراء إلى القيام برحلة بحث عن أعلى سعر بين المصارف لبيع ما لديهم.

ومنذ قرار تحرير سعر الصرف ترك البنك المركزي المصري الحرية للمصارف في تحديد السعر ، ويبلغ الفارق في سعر الصرف حاليا بين البنوك 10 قروش –الجنيه مائة قرش– وعادة ما تقدم البنوك الخاصة أعلى سعر للدولار.

 وقال صرافون في بنوك أجنبية وحكومية لـ "بوابة العين": نستقبل الكثير من المتعاملين وبعضهم يسأل عن سعر صرف الدولار ثم يغادر، رغم أن البنك يعلن هذه الأسعار على شاشة واضحة للتعاملات".

ويضيف هؤلاء أن تحديد سعر صرف الدولار يرجع إلى حاجة البنك من العملة الخضراء والعملات الأخرى والتي تحددها إدارة المصرف بشكل يومي.

ويؤكد أحد حائزي الدولار -عائد من الخارج حديثا- ما سبق، مضيفا: "عندما أحتاج إلى بيع دولارات أقوم بجولة بين مصارف وشركات صرافة بوسط القاهرة وفي المناطق التي تضم أفرعا لبنوك أجنبية مثل المهندسين بحثا عن السعر الأعلى لتبديل الدولار " 

وفي تداولات الثلاثاء، زاد سعر صرف الدولار أمام الجنيه في بنوك الإسكندرية وكريدي أجريكول وإتش إس بي سي ومصرف أبوظبي الإسلامي والمشرق والأهلي المتحد للشراء إلى 17.79 جنيه مقابل 17.89 جنيه للبيع، وفي البنوك الحكومية انخفض السعر وبلغ الدولار  للشراء في البنك الأهلي المصري 17.69 جنيه وللبيع 17.79 جنيه، وبنك القاهرة بلغ سعر الشراء 17.75 جنيه مقابل 17.85 للبيع، وفي بنك مصر 17.7 جنيه للشراء و17.8 جينه للبيع.

وتتوقع المجموعة المالية هيرميس، أن يتراوح متوسط سعر صرف الدولار بين 17 و18 جنيها في 2018، وتقول إن سعر الصرف عند مستواه الحالي يساعد على نمو الاقتصاد وزيادة تنافسيته.

وزادت تحويلات المصريين في الخارج منذ حررت مصر سعر صرف عملتها الجنيه العام الماضي، لتصل إلى 24.2 مليار دولار في الفترة بين نوفمبر/تشرين الثاني 2016 وأكتوبر/تشرين الأول هذا العام، من نحو 20.2 مليار دولار في الفترة المماثلة قبل عام.




تعليقات