اقتصاد

أرباح مجموعة الإمارات تواصل الصعود للسنة الـ30 على التوالي

الأربعاء 2018.5.9 12:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 306قراءة
  • 0 تعليق
أرباح مجموعة الإمارات 4.1 مليار درهم

أرباح مجموعة الإمارات 4.1 مليار درهم

أعلنت مجموعة طيران الإمارات، اليوم، مواصلة تحقيق الأرباح وتوسيع عملياتها للسنة الثلاثين على التوالي.

وأظهر التقرير السنوي 2017/ 2018، الذي أطلقته مجموعة الإمارات، الأربعاء، أن أرباحها عن السنة المالية المنتهية في 31 مارس/آذار 2018 بلغت 4.1 مليارات درهم (1.1 مليار دولار)، بنمو نسبته 67% مقارنة بالسنة الماضية.

كما بلغت عائدات المجموعة 102.4 مليار درهم (27.9 مليار دولار) بنمو 8% عن نتائج العام الماضي، وزادت الأرصدة النقدية بنسبة 33% إلى 25.4 مليار درهم (6.9 مليار دولار) مدعومة بإصدار السندات في مارس/آذار الماضي، والنمو القوي للمبيعات قبيل عطلة الربيع أواخر مارس/آذار.

وأعلنت مجموعة الإمارات تقديم ملياري درهم (545 مليون دولار)، حصة المالكين من الأرباح، إلى مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: "رغم تحسن الأوضاع خلال السنة المالية 2017/ 2018؛ فإنها لا تزال صعبة، مشيرا إلى تذبذب أسعار الصرف وارتفاع أسعار البترول الذي زاد التكلفة التشغيلية"

وقال: "استفدنا من الانتعاش الصحي لصناعة الشحن الجوي العالمية، بالإضافة إلى الصعود النسبي للعملات الرئيسة مقابل الدولار الأمريكي".

واستثمرت المجموعة خلال السنة المالية 2017/ 2018 ما إجماليه 9 مليارات درهم، (2.5 مليار دولار) لشراء طائرات ومعدات جديدة، وإنشاء مرافق حديثة وتطوير المرافق القائمة، وجلب أحدث التقنيات وتوظيف المزيد من الكفاءات البشرية وتطوير مهاراتهم.


وأعلنت طيران الإمارات خلال السنة الماضية التزامين فيما يتعلق بالطائرات الجديدة، حيث وقعت اتفاقية بقيمة 15.1 مليار دولار لشراء 40 طائرة بوينج 787-10 دريملاينر سيبدأ استلامها في عام 2022، كما تعاقدت على شراء 36 طائرة إيرباص A380 بقيمة 16 مليار دولار.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، في الوقت الذي نواصل توسيع أعمالنا وتنمية عائداتنا، يبقى تركيزنا منصبا على ضبط التكاليف. فقد أطلقنا مبادرات عدة ضمن المجموعة لإعادة هيكلة وتنظيم عمليات مكاتبنا باستخدام تقنيات وأنظمة ووسائل جديدة.

وفي السنة المالية 2017/ 2018، أتاح ترشيد أنشطة التوظيف مع إعادة هيكلة أساليب أداء الأعمال، تحسين الإنتاجية وضبط ارتفاع تكلفة العمالة".

وفي إطار مبادرات تحسين الإنتاجية في طيران الإمارات ودناتا، شهد إجمالي أعداد العاملين في أكثر من 80 شركة تابعة لمجموعة الإمارات، انخفاضا طفيفا بنسبة 2% ليبلغ 103363 شخصا، ينتمون إلى أكثر من 160 جنسية.

وبلغت السعة الإجمالية لطيران الإمارات من الركاب والشحن 61.4 مليار طن كيلومتري متاح ATKM خلال السنة المالية 2017/ 2018، ما عزز مكانتها كأكبر ناقلة دولية في العالم. وقد زادت السعة خلال السنة المالية بنسبة 2% مع التركيز على تحسين العائد.


وتسلمت طيران الإمارات 17 طائرة جديدة، منها 8 إيرباص A380 و9 من طراز بوينج 777-300ER، وخلال السنة المالية أيضا، خرجت 8 طائرات من الخدمة، ما وصل بعديد الأسطول في نهاية مارس 2018 إلى 268 طائرة. ويعد دخول وخروج 25 طائرة من أكبر عمليات الإحلال التي تتم خلال سنة مالية واحدة، ما حافظ على معدل عمر الأسطول عند 5.7 سنة.

تعليقات