رياضة

يونايتد يفقد فالنسيا أمام أياكس حال مشاركة بايلي

الجمعة 2017.5.12 02:39 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 348قراءة
  • 0 تعليق
إيريك بايلي

إيريك بايلي

سيفقد مانشستر يونايتد خدمات ظهيره الأيمن أنطونيو فالنسيا في نهائي الدوري الأوروبي "يوروبا ليج" أمام أياكس، إذا رأى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" أن اللاعب الإكوادوري، هو من يستحق البطاقة الحمراء خلال مواجهة سيلتا فيجو وليس المدافع الإيفواري إيريك بايلي. 

مورينيو: سيلتا فيجو كان أفضل

وكان بايلي تعرض للطرد رفقة لاعب سيلتا فيجو فاكوندو رونكاليا على خلفية الأحداث التي شهدتها مواجهة إياب نصف نهائي الدوري الأوروبي، والتي أقيمت مساء الخميس، وانتهت بتأهل يونايتد بعد التعادل (1-1)، حيث استفاد الشياطين الحمر من الفوز ذهابا (1-0).

وبحسب صحيفة "مانشستر إيفينينج نيوز" البريطانية، فإن اللقطات التلفزيونية أظهرت أن أنطونيو فالنسيا هو من قام بدفع السويدي جون جيديتي لاعب سيلتا فيجو بقوة، وليس بايلي الذي تفاعل أيضا مع زميله الإكوادوري، ولكنه لم يقم بدفع مهاجم سيلتا بالشكل القوي مثلما فعل فالنسيا.

وبالنظر إلى الظروف التي أحاطت بالواقعة، فإن "يويفا" حال نظر فيها بشكل دقيق، قد يقرر رفع البطاقة الحمراء عن بايلي، لكن يونايتد في هذه الحالة سيواجه أمرا سلبيا يتمثل في غياب فالنسيا، حيث أن البطاقة الحمراء ستصبح من نصيبه، ومن ثم يغيب عن المباراة النهائية التي ستقام مساء الأربعاء 24 مايو على ملعب "الصداقة" بمدينة "ستوكهولم" السويدية.

واستشهدت الصحيفة البريطانية بواقعة شهدتها مواجهة سيلتيك الاسكتلندي أمام ألبورج الدنماركي في عام 2008 ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أوروبا، حيث أن الحكم الإيطالي ماتيو تريفولوني أشهر البطاقة الحمراء في وجه مدافع ألبورج مايكل بوشامب، رغم أن مايكل جاكوبسن هو الذي قام بالتدخل العنيف على اليوناني جورجيوس ساماراس مهاجم سيلتيك، وبعد مراجعة "يويفا" للأمر، قرر تعديل القرار ومنح البطاقة الحمراء إلى جاكوبسن ورفعها عن بوشامب.

* شاهد الواقعة


تعليقات