سياسة

إريتريا ترسل وفد دبلوماسية شعبية لأول مرة إلى إثيوبيا

الخميس 2019.2.7 11:30 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 351قراءة
  • 0 تعليق
آبي أحمد يستقبل أسياس أفورقي في أديس أبابا - أرشيفية

آبي أحمد يستقبل أسياس أفورقي في أديس أبابا - أرشيفية

أعلنت وزارة الخارجية الإثيوبية أن إريتريا سترسل وفد دبلوماسية شعبية، إلى أديس أبابا، الأسبوع المقبل، لأول بعد عودة العلاقات بين البلدين في يونيو/حزيران الماضي.

وذكرت الخارجية الإثيوبية أنه من المقرر أن يزور الوفد البلاد في 14 من فبراير/شباط الحالي، بهدف تعزيز العلاقات التاريخية والروابط بين شعبي البلدين.

وسيتم خلال الزيارة تنظيم العديد من الفعاليات والحفلات الموسيقية والثقافية في 4 مدن وهي "أديس أبابا، أداما، بحر دار، أواسا".. والحفلات الثقافية والموسيقية تحت شعار "الاحتفال بالسلام".

وكانت إريتريا وإثيوبيا قد وقّعتا، في يوليو/تموز، اتفاق سلام وضع حدا لعقدين من الأعمال العدائية بين البلدين وأدّى إلى تحسّن في العلاقات بينها وبين كل من جيبوتي والصومال؛ ما أسهم بدوره في التخفيف من حدّة التوتّرات في القرن الأفريقي.

واستضافت الإمارات إجراءات مراسم توقيع اتفاق الصلح النهائي بين إريتريا وإثيوبيا في العاصمة أبوظبي، برعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وينهي الاتفاق واحدة من أطول المواجهات العسكرية في أفريقيا، والتي زعزعت الاستقرار في المنطقة، ودفعت الحكومتين إلى ضخ أموال طائلة من ميزانيتيهما للإنفاق على الأمن والقوات المسلحة.

تعليقات