منوعات

صيحات "الجِدات" تغزو الموضة العالمية

الأربعاء 2018.1.10 06:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 353قراءة
  • 0 تعليق
صيحات الجدة تفرض نفسها على الموضة العالمية

صيحات الجدة تفرض نفسها على الموضة العالمية

تسريحات شعر الجدات لم تعد "موضة قديمة"، فأصبح من الطبيعي رؤية ألوان الشعر الرمادية والبيضاء خاصة على منصات عروض الأزياء. 

ووجدت موضة صبغ الشعر بألوان رمادية أو بيضاء أو أورجوانية طريقها لدى الشباب خاصة بعد ظهور نجمات عالميات بها على رأسهن ليدي جاجا.

وتعتمد هذه الموضة على صبغ الشعر بألوان معروفة أنها تدل على الشيب وفي بعض الأحيان يضاف له خصلات بألوان زرقاء أو وردية، وقد انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي مثل (أنستقرام) صور من يصبغون شعرهم بهذه الألوان مصحوبة بوسم "شعر الجدة".

فالألوان الدافئة ونقشات المربعات والأقمشة الذكورية وحقائب "الفينتاج" الكلاسيكية، كلها عوامل تكمل إطلالة الجدة.


ألوان هادئة

الأصفر الشاحب ولون الخردل هما الأكثر غلبة في خزانة الجدة التي تعتمد على أزياء من لون واحد أو ممزوجة بألوان رمادية أو بلون الأحمر النبيذي "البوردو".

الأبرز خلال عام 2015 الدرجات التي تتوسط البرتقالي والمارسالا، اللون الخمري المائل للبني بعدة درجات أخاذة، والذي اختارتها شركة بانتون العالمية لتكون هي الغالبة خلال الموسم الحالي في السروايل والفساتين والإكسسوارات.

الأزياء الطويلة

وشهد الموسم الحالي انتشار الأزياء الطويلة جدا من فساتين وسترات وجاكيتات، والتي اقتربت من ملامسة الأرض، وهو أمر عولت عليه ماركات أزياء مثل "شانيل" و"كالفين كلاين" أو "اسكادا".

الصنادل المعروفة بـ "الأحذية القبيحة" شهدت رواجا، فهي من طراز الجدة، ففي هذا الموسم أصبح الكعب السميك المتوسط الارتفاع موضة مجددا. فهو عبارة عن صندل يغطي مشط القدم ومريح ولكن ربما لا يرى البعض أنه أنيق.

وانضمت ماركات "شانيل" و"ميو ميو" و"سيلين" و"جوتشي" لإطلاق أحذية على الطراز القديم للموضة.

أما الأشخاص الذين لا يميلون للأزياء الكلاسيكية، فيمكنهم أن يختاروا من خزانة الجدة خلال حقبة السبعينيات من القرن الماضي الأزياء من طراز "البوهو"، الذي أصبح موضة من جديد عبر أزياء تحمل طباعات الزهور والألوان المتعددة والأزياء الطويلة التي لا تكشف الكثير من الجسد.

ملابس النوم

وقمصان نوم مريحة يمكن التنزه بها في الشارع، ولكن مع تجنب الملابس المطبوع عليها صور دببة أو رسومات قلوب.

فهناك دور أزياء مثل كلوي وأنطونيو ماراس أو بدرو ديل إييرو تختار التصميمات الفضفاضة من الساتان أو الحرير لملابس النوم مع إضافة الدانتيل والغرز، حيث تضفي عليها نمطا أنيقا يختلف عن الشكل الدارج لملابس النوم.

تعليقات