سياسة

وفد فتح يصل القاهرة للمشاركة بحوار الفصائل الفلسطينية

الإثنين 2017.11.20 10:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 708قراءة
  • 0 تعليق
توقيع اتفاق المصالحة بالقاهرة- أرشيفية

توقيع اتفاق المصالحة بالقاهرة- أرشيفية

وصل إلى مطار القاهرة الدولي، مساء الإثنين، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية، عزام الأحمد، ومسؤول ملف المصالحة في الحركة، للمشاركة في فعاليات حوار الفصائل، التي تبدأ غدا الثلاثاء.

ومن المقرر أن تبحث جولة الحوار استكمال جهود المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام الداخلي وتشكيل حكومة وحدة وطنية والانتخابات العامة والأمن والحريات العامة.

وتم توقيع اتفاق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام برعاية مصرية في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وذلك بعد سلسلة اجتماعات بين فتح وحماس لبحث ملف المصالحة.

واتفقت الحركتان على إجراءات تمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة مهامها والقيام بمسؤولياتها الكاملة، في إدارة شؤون قطاع غزة كما في الضفة الغربية، بحد أقصى يوم الأول من ديسمبر/كانون الأول المقبل، مع العمل على إزالة جميع المشكلات الناجمة عن الانقسام.


وقالت عدة فصائل فلسطينية إنها تلقت دعوات من القاهرة للمشاركة في اجتماع الفصائل الذي من المقرر أن ينطلق يوم الثلاثاء برعاية مصرية لبحث تطبيق المصالحة بشكل كامل.

وأعلنت حماس عن تشكيلة وفدها في حوارات القاهرة برئاسة صالح العاروري نائب رئيس المكتب السياسي وعضوية يحيي السنوار وخليل الحية وحسام بدران وصلاح البردويل فيما يغيب عنه موسى أبو مرزوق. 

وقال فوزي برهوم، الناطق باسم الحركة، في تصريحات سابقة، إنه سيتم خلال حوار القاهرة بحث ملفات "منظمة التحرير الفلسطينية والانتخابات العامة والأمن والمصالحة المجتمعية والحريات العامة وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية ووضع الآليات والتوقيتات اللازمة لتطبيق ما تم التوقيع عليه".


وقال عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، في تصريحات للإذاعة الرسمية "الاجتماع سوف يبحث الخطوات التي نفذت لتمكين الحكومة باعتبارها القضية الأساسية الأولى في كل بنود اتفاق المصالحة بكل لجانه محاوره".

وأضاف "كل من يطرح تنفيذ كل محاور اتفاق المصالحة بشكل كامل اعرف أنت وكل من يستمع أنه لا يريد تنفيذ الاتفاق ولا يريد إنهاء الانقسام يريد أن يضع العصا في طريق التنفيذ".

تعليقات