صحة

الخوف من الموت يدفع بريطانية لخسارة 114 كيلوجراما من وزنها

الأحد 2018.6.24 08:58 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 127قراءة
  • 0 تعليق
أمراض السمنة تسبب الوفاة

أمراض السمنة تسبب الوفاة

نجحت فتاة بريطانية مصابة بالسمنة في فقد ما يقارب ثلثي وزنها بعد شعورها بالخوف على حياتها عقب وفاة والدها بسبب أمراض مرتبطة بزيادة الوزن.

وقالت داوسون، وهي أم لطفلين، إنها قررت التخلص من الوزن الزائد بسبب الخوف من اللحاق بأبيها الذي توفي بعمر 61 سنة فقط، وكان يعاني من السمنة التي تسببت بإصابته بالسرطان، حسب صحيفة "ميرور" البريطانية.

وتخلصت دون داوسون، 38 سنة، من مدينة تشستر لي ستريت في بريطانيا، التي تعاني من مرض الشراهة، من 114 كيلوجراما من وزنها البالغ 181 كيلوجراما.

وأصيبت داوسون بـ"رعب شديد" بعدما أدركت أن السمنة تسبب الوفاة المبكرة، خاصة أنها مصابة بالسكري وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، ولم يكن بإمكانها القيام بأي عمل دون مساعدة خارجية، حتى إنه كان من الصعب عليها مغادرة المنزل بسبب ضيق التنفس.

واتبعت داوسون نظاما غذائيا صارما سعراته الحرارية لا تزيد على 1800 سعر خلال اليوم، واستمرت على هذا النظام رغم صعوبته في البداية، ومن ثم اعتادت عليه وأصبح وزنها حاليا 67 كيلوجراما.

تعليقات