حوادث

النيابة المصرية تستدعي رئيس السكك الحديدية لسماع أقواله في حادث القطار

الأحد 2019.3.3 10:21 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 344قراءة
  • 0 تعليق
النائب العام المصري يستدعي رئيس هيئة سكك حديد مصر - صورة أرشيفية

النائب العام المصري يستدعي رئيس هيئة سكك حديد مصر - صورة أرشيفية

قرر المستشار نبيل أحمد صادق النائب العام المصري استدعاء رئيس هيئة سكك حديد مصر ومساعديه، لسؤاله في وقائع حادث جرار محطة رمسيس، وانتداب لجنة من الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المصرية لمعاينة تلفيات الحادث.

وكان حريق اندلع صباح الأربعاء الماضي، بمحطة القطارات الرئيسية بالعاصمة المصرية (القاهرة)، عقب اصطدام جرار قطار بالرصيف الخرساني، ما أدى إلى انفجاره ومقتل 22 شخصاً وإصابة 44 آخرين.

وقدم هشام عرفات وزير النقل المصري السابق، استقالته على خلفية الحادث، فيما كلف الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري، الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة بمصر، بمهام "النقل" بالإضافة إلى مهام منصبه، لحين تعيين وزير جديد.


وكانت النيابة العامة المصرية، أمرت الخميس، بحبس 6 متهمين 4 أيام على ذمة التحقيق بتهمتي القتل الخطأ والإهمال الجسيم، وهم سائق الجرار ومساعد السائق وعامل مصاحب لهما وسائق جرار آخر ومساعده وعامل مصاحب لهما.

وذكر المتهم أنه لن يتحمل مسؤولية الكارثة منفردا، موضحا أنه أخطأ ولكن هناك أخطاء يتحملها آخرون أهمها عدم الاهتمام بصيانة المرافق داخل الهيئة؛ حيث إن الجرار المنكوب لم يحدث له صيانة منذ زمن، وفقا لاعترافات المتهم.

وأوضح المتهم في التحقيقات التي استمرت أكثر من 30 ساعة أمام النيابة العامة على مدار 3 أيام، أنه حاول الاتصال مع موظف المراقبة المسؤول بالمحطة لإغلاق الطريق أمام الجرار المندفع بدون سائق، لكنه لم يجب، وأقر بأنه أخطأ خطأ جسيما عندما ترك الجرار بسبب المشاجرة دون أن يغلق المحركات.

تعليقات