اقتصاد

فوكس إيكونوميكس: سعر الجنية المصري مقابل الدولار ثابت حتى 2019

الأحد 2018.8.5 07:36 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1588قراءة
  • 0 تعليق
طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري

طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري

توقعت مؤسسة "فوكس إيكونوميكس" الإسبانية استقرار سعر الجنيه المصري حتى نهاية العام المقبل 2019، وذلك في مخالفة لتقديرات العديد من المؤسسات الاقتصادية ومتابعي الشأن الاقتصادي المصري.

وقالت "فوكس إيكونوميكس" في تقريرٍ باللغة الإنجليزية"، إن سعر صرف الجنيه من المتوقع أن يظل يتداول قرب مستواه الحالي عند 17.83 جنيه مقابل الدولار بنهاية العام الحالي، على أن يتراجع بمعدل طفيف للغاية خلال العام المقبل ليتداول قرب 18 جنيها حتى نهاية 2019.

ويأتي ذلك في الوقت الذي توقعت فيه مؤسسة "كابيتال إيكونوميكس" العالمية ارتفاع سعر الدولار إلى مستوى 19 جنيها بانتهاء العام الحالي، ويستمر في الصعود حتى 20 جنيها بنهاية 2019.

وأكدت أن انخفاض الجنيه المتوقع سيتزامن مع تحسن الوضع الخارجي للاقتصاد المصري، بحسب بيانات ميزان المدفوعات التي صدرت مؤخرا، والتي أظهرت أيضا تراجع عجز الحساب الجاري نحو مستوى 3.3% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الأول 2018 مقارنةً بنحو 3.9% في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضح تقرير "فوكس إيكونوميكس" أن العام المالي الحالي والمقبل يكشف عن نظرة إيجابية لتوقعات أداء الاقتصاد المصري على الرغم من تداعيات خفض مخصصات دعم الطاقة وارتفاع المواد الغذائية على التضخم.

وتابعت فوكس إيكونوميكس "الأداء الاقتصادي يتلقى دعما جيدا من تقديرات الإنفاق الاستثماري الحكومي الذي من المقرر ارتفاعه خلال 2018/2019 بمعدل 10.4%، على أن ينمو بمعدل 8.4% العام المالي المقبل".

وأكد أن الاستثمارات الحكومية والخاصة ستستفيد من الإصلاحات الحكومية الأخيرة في سرعة إنهاء التراخيص اللازمة للمصانع والشركات.

من جهة أخرى، توقعت المؤسسة الاقتصادية الإسبانية أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي بمعدل 5.1 و4.9% خلال العاملين الماليين الحالي والمقبل على التوالي.

كما رجحت تخفيض البنك المركزي المصري سعر الفائدة على الإيداع لليلة واحدة ليصل إلى 15.58% بحلول نهاية العام الجاري و13.2% بنهاية عام 2019.


تعليقات