اقتصاد

فرنسا تعتزم استئناف المعاملات المصرفية مع السودان

الثلاثاء 2018.11.13 01:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 415قراءة
  • 0 تعليق
محمد خير الزبير محافظ بنك السودان المركزي

محمد خير الزبير محافظ بنك السودان المركزي

أعلنت السفيرة الفرنسية لدى الخرطوم أوليفييه بيلتز، عزم بلادها استئناف المعاملات المصرفية مع السودان، وذلك بعد توقف دام أكثر من 20 عاماً بسبب العقوبات الاقتصادية الأمريكية على السودان. 

والتقى محافظ بنك السودان المركزي محمد خير الزبير، الإثنين، المدير التنفيذي لبنك إنتر برايسس الفرنسي، بحضور السفيرة أوليفييه والمستشار الاقتصادي بالسفارة الفرنسية بالخرطوم والأمين العام لاتحاد أصحاب العمل السوداني.

وقالت السفيرة الفرنسية بحسب بيان، للبنك المركزي السوداني اطلعت عليه "العين الإخبارية" إن بلادها بصدد التعامل المباشر مع السودان عبر الشركات والبنوك.

 فيما أبدى ممثل بنك Delubace الفرنسي رغبتهم الأكيدة في فتح حسابات مع المصارف السودانية للتحويل والاعتمادات.

ورحب محافظ المركزي السوداني، بزيارة الوفد ومبادرة البنك الفرنسي بفتح حسابات للبنوك السودانية وبالعمل كمراسلين للجهاز المصرفي السوداني، خاصة في مجال فتح الاعتمادات مباشرة مع البنوك الفرنسية.

وأشار إلى أن السودان غني بثرواته البشرية وموارده المتعددة، مبيناً أن الإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها الحكومة سوف تؤدي إلى تحسين مناخ الاستثمار في السودان.

وقضى الحظر الاقتصادي الأمريكي على السودان، الذي رفعته إدارة الرئيس بارك اوباما في أكتوبر من العام الماضي، بوقف المعاملات المصرفية كافة مع الخرطوم من كل بنوك العالم، وقد تعرضت مصارف كبرى لغرامات مالية، بسبب تعاملها مع السودان خلال فترة العقوبات.


تعليقات