صحة

"الدم الذهبي".. أندر فصيلة في العالم يحملها 43 شخصا

الثلاثاء 2018.10.23 02:45 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 309قراءة
  • 0 تعليق
"الدم الذهبي".. أندر فصيلة في العالم

"الدم الذهبي".. أندر فصيلة في العالم

الدم هو شريان الحياة الذي يمنح الأكسجين والغذاء لجميع خلايا وأنسجة الجسم، ويُخلّصها من السموم والفضلات وثاني أكسيد الكربون، ويختلف الناس في فصائل دمهم، ونوع العامل الرايزيسي فيها، حيث توجد 4 فصائل دم شائعة، لكن أكثر فصائل الدم ندرة هي الفصيلة التي أُطلق عليها اسم “الدم الذهبي" التي يتقاسمها 43 شخصًا فقط في العالم.

ويشير ساجد مجادلة، طبيب القلب والأوعية الدموية الفلسطيني، إلى أن فصائل الدم المألوفة 4، وتنقسم إلى فصيلة الدم O، وفصيلة الدم AB، وفصيلة الدم A، وفصيلة الدم B، ويوجد من كل فصيلة من هذه الفصائل موجب وسالب.

ويؤكد مجادلة أن فصائل الدم البشري تختلف وتتباين في الصفات والخصائص الحيوية لها، ويضيف أنه من غير الصواب الجزم بالاعتقاد السائد أن فصائل الدم تقتصر على 8 فقط، موضحا أن هناك الملايين من فصائل الدم وأكثرها ندرة يحملها فقط 45 شخصاً في العالم بالاستناد إلى الدراسات الطبية الحديثة.

ولسرد المعلومة الطبية بصورة سلسة يشير الدكتور رياض عامر، رئيس قسم أمراض الدم في مستشفى النجاح في فلسطين، إلى أن كل خلية دم حمراء تحمل نوعاً معيناً من المستضادات ودورها الوظيفي الوقاية أي بمثابة الدرع الواقية ضد الأجسام المضادة.

ويضيف عامر أن افتقار شخص ما لمستضاد يحمله غالبية البشر يعني أن فصيلة الدم للشخص نادرة، ولكن أن تكون الشخص الوحيد في العالم الذي يمتلك مستضادا من نوع ما فذلك يعني أنك نادرٌ حقاً وتمتلك صفات لا يمتلكها غيرك في العالم.

ويؤكد رئيس قسم أمراض الدم في مستشفى النجاح في فلسطين أن من بين العديد من فصائل الدم الشائعة والنادرة التي يحملها الناس فصيلة الدم الذهبي التي سميت بهذا الاسم نظراً لندرتها إذ يمتلكها فقط 43 شخصا حول العالم، وتمتاز بعدم وجود العامل الرايزيسي فيها، وهو العامل الأكثر انتشارًا بين فصائل الدم لمعظم البشر.

وتشير الدراسات الطبية الحديثة إلى أن 9 أشخاص من مجمل أصحاب الدم الذهبي يقومون باستمرار بعملية التبرع بالدم لأنها تعد طوق نجاة لكثير من الحالات، فهذه الفصيلة قادرة على التبرع لأي شخص يحمل فصيلة دم نادرة في الحالات الطارئة.

تعليقات