اقتصاد

محافظو البنوك المركزية الخليجية يبحثون مواجهة العملات الرقمية

الإثنين 2018.3.12 10:15 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 350قراءة
  • 0 تعليق
مقر البنك المركزي الكويتي

مقر البنك المركزي الكويتي

يبحث محافظو مؤسسات النقد والبنوك المركزية لدول الخليج، خلال اجتماعهم اليوم الإثنين في الكويت، ملفات اقتصادية مهمة؛ في مقدمتها تحفيز النمو الاقتصادي وسط توقعات باستمرار ارتفاع الفائدة الأمريكية.

وتترأس الكويت الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون؛ حيث يترأس الاجتماع د. محمد يوسف الهاشل محافظ بنك الكويت المركزي، بحضور د. عبد اللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ويهدف الاجتماع إلى مناقشة تعزيز سلامة وفاعلية القطاع المالي والمصرفي بدول المجلس ونظام ربط أنظمة المدفوعات وتعزيز البنية التحتية التي تضمن تحويلا سريعا وموحدا وآمنا للمدفوعات في أرجاء مجلس التعاون؛ ما يحسن التجارة الثنائية ومتعددة الأطراف بين دول المجلس.

ويناقش الاجتماع، حسب وسائل إعلام كويتية، العمل المشترك والتنسيق بالنسبة للإشراف والرقابة على الجهاز المصرفي في دول المجلس والتطورات فيما يتعلق بقضايا مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

كما يبحث الجهود المبذولة من قبل دول المجلس ولا سيما مؤسسات النقد والبنوك المركزية إضافة إلى كيفية مواجهة موجة العملات الرقمية.

وقالت وسائل إعلام كويتية، الإثنين: "تأتي تلك الاجتماعات وسط العديد من التطورات والتحديات التي تواجه دول المنطقة؛ حيث تشير التوقعات إلى أن ملف العملة الخليجية الموحدة سيكون على طاولة النقاش بالإضافة إلى السياسة النقدية وعمليات رفع الفائدة المتوقعة ونظام ربط أنظمة المدفوعات بين دول الخليج".

تعليقات